4 كانون الثاني يناير 2014 / 14:37 / بعد 4 أعوام

ثنائية السعيد تقود الأهلي للفوز وتصدر مجموعته بالدوري المصري

القاهرة (رويترز) - أحرز عبد الله السعيد صانع لعب الأهلي هدفين ليقوده للفوز 2-صفر على سموحة وتصدر المجموعة الأولى بالدوري المصري الممتاز لكرة القدم يوم السبت.

وتقدم السعيد بهدف للأهلي من ركلة حرة خدعت أحمد يحيى حارس مرمى سموحة في الدقيقة 13 وأضاف الهدف الثاني بعدما تابع ركلة حرة نفذها أحمد شكري في الدقيقة 52.

وأصبح رصيد الأهلي ست نقاط من مباراتين وتقدم إلى صدارة المجموعة متقدما بنقطتين على المقاولون العرب وإنبي ومصر المقاصة والجونة.

وأنقذ شريف إكرامي حارس مرمى الأهلي أكثر من فرصة على مدار المباراة بينما قدم المهاجم الشاب عمرو جمال عرضا قويا وكان قريبا من هز شباك سموحة لكنه سدد كرة بجوار المرمى في الشوط الأول.

وقال سيد عبد الحفيظ مدير الكرة بالأهلي "كان لدينا ثقة في مجموعة اللاعبين الصاعدين الذين دفعنا بهم خلال المباراة ولدينا مجموعة أخرى ستحصل على الفرصة في المباريات المقبلة. المهم أن يتمسك الصاعدون بالفرصة."

وأضاف لاعب الأهلي السابق "شريف إكرمي متألق من العناصر أصحاب الأداء الثابت وكان من أهم عوامل فوز الأهلي ببطولة افريقيا في آخر عامين وتألقه اليوم طبيعي."

وأهدر البديل دومينيك دا سيلفا مهاجم الأهلي فرصة خطيرة في اللحظات الأخيرة بعدما تلقى تمريرة رائعة من السعيد.

وشارك صبري رحيل لأول مرة مع الأهلي منذ انضمامه للفريق العام الماضي قادما من غريمه الزمالك في صفقة انتقال حر.

وقال حمادة صدقي مدرب سموحة "خسرنا بهدفين من خطأين أحدهما من الحارس والآخر من المدافعين. وصلنا كثيرا إلى مرمى الأهلي في الشوط الثاني لكن لم نتمكن من استغلال الفرص."

وفي لقاء آخر خاض إنبي أكثر من نصف المباراة بعشرة لاعبين لكنه تمكن من الفوز على ضيفه غزل المحلة 3-1.

وتقدم إنبي بهدفين في أول 22 دقيقة عن طريق صلاح عاشور لكن بعد دقيقتين تعرض لاعبه رامي صبري للطرد بعدما أبعد بيده الكرة عن مرماه.

وقلص محمود بازيد الفارق بتسجيل هدف المحلة من ركلة جزاء في الدقيقة 25 لكن أحمد رفعت أحرز الهدف الثالث لإنبي في الدقيقة 49.

وارتفع رصيد إنبي إلى أربع نقاط من مباراتين متقدما بثلاث نقاط على المحلة الذي خاض ثلاث مباريات.

وفي لقاء آخر بالمجموعة ذاتها تعادل الداخلية مع الجونة بدون أهداف.

وأصبح رصيد الداخلية نقطتين وبقي بلا أي فوز بينما وصل رصيد الجونة إلى أربع نقاط.

وفي المجموعة الثانية للدوري فاز بتروجيت الذي أنهى المباراة بعشرة لاعبين على المنيا بثلاثة أهداف مقابل لا شيء أحرزها في الشوط الثاني عن طريق خالد عبد الرازق مدافع المنيا بطريق الخطأ في مرماه والنيجيري جيمس تيبي وأحمد عمران.

وأكمل بتروجيت المباراة بعشرة لاعبين بعد طرد مدافعه عمر يحيى قبل نهاية الشوط الاول بعشر دقائق بعد خطأ عنيف.

وأصبح رصيد بتروجيت سبع نقاط في المركز الثاني بالمجموعة متأخرا بنقطتين عن الاسماعيلي المتصدر بينما يملك المنيا ثلاث نقاط.

تغطية صحفية: محمد صادق - تحرير أسامة خيري للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below