4 كانون الثاني يناير 2014 / 15:12 / بعد 4 أعوام

ارسنال يهزم توتنهام واستون فيلا يودع كأس الاتحاد الانجليزي

(رويترز) - قدم ارسنال متصدر الدوري الممتاز عرضا قويا ليفوز 2-صفر على ضيفه وجاره توتنهام هوتسبير ويتأهل الى الدور الرابع في كأس الاتحاد الانجليزي لكرة القدم يوم السبت.

توماس روزيتسكي لاعب ارسنال يحتفل بهدف سجله في شباك توتنهام هوتسبير اثناء لقاء الفريقين في كأس الاتحاد الانجليزي يوم السبت - رويترز

وافتتح المهاجم الاسباني سانتي كازورلا التسجيل لارسنال الفائز باللقب عشر مرات في الدقيقة 31 ثم ضاعف لاعب الوسط التشيكي توماس روزيتسكي تقدم الفريق في الدقيقة 62.

وافتقد ارسنال لجهود عدة لاعبين اساسيين لكنه سيطر على مجريات اللعب امام توتنهام ليحرز كازورلا هدفه الأول في كأس الاتحاد الانجليزي.

وبدأت الهجمة عن طريق الظهير الايمن الفرنسي بكاري سانيا قبل ان تصل الكرة الى كازورلا الذي سدد الكرة بقوة في الشباك من 20 مترا.

وحاول توتنهام التعويض لكن روزيتسكي استخلص الكرة من الظهير الايسر داني روز لينطلق نحو المرمى قبل ان يضع الكرة في الشباك من فوق الحارس الفرنسي هوجو لوريس.

وقال روزيتسكي بعد أول هدف له هذا الموسم ”احاول وضع المنافس تحت ضغط وأتى الأمر ثماره. هدفي الأول امام غريمنا الاساسي شعور جيد للغاية.“

واضاف ”اعتقد اننا لعبنا بجماعية وبشكل جيد للغاية. كان من المهم عدم ارتكاب اخطاء ونعلم دائما اننا نملك المهارات لتسجيل اهداف.“

وكاد ارسنال ان يضيف هدفا ثالثا في الدقيقة 77 لكن ثيو والكوت جناح منتخب انجلترا سدد الكرة بعيدا عن المرمى من 15 مترا قبل ان يصاب في ركبته.

وخرج والكوت محمولا على محفة لكن ارسنال لم يواجه صعوبة في اللعب بعشرة لاعبين في اخر عشر دقائق.

وخرج استون فيلا الفائز باللقب سبع مرات من البطولة بعد هزيمته 2-1 على أرضه امام شيفيلد يونايتد.

وتعادل ويجان اثليتيك حامل اللقب 3-3 مع دونز المنافس في الدرجة الثالثة كما تماسك مانشستر سيتي وصيف البطل رغم النقص العددي ليتعادل 1-1 مع مضيفه بلاكبيرن روفرز المنتمي للدرجة الثانية.

وفي مواجهتين بين أندية من الدوري الممتاز خسر وست بروميتش البيون 2-صفر امام كريستال بالاس المتعثر بينما فاز كارديف سيتي 2-1 على مضيفه نيوكاسل يونايتد.

وكانت هذه أول مباراة لكارديف مع مدربه النرويجي الجديد اولي جونار سولسكاير بينما خرج نيوكاسل الفائز باللقب ست مرات.

وتأهل روتشديل صاحب المركز الخامس في الدرجة الرابعة الى الدور الرابع للمرة الأولى منذ 2003 بعد فوزه 2-صفر على ليدز يونايتد بطل 1972 والمنتمي للقسم الثاني.

وسجل جيمي ميرفي ورايان فلين هدفي شيفيلد بينما قلص البديل نيكلاس هيلنيوس الفارق لاستون فيلا الذي ازدادت الضغوط على مدربه بول لامبرت.

وكان الاسكتلندي لامبرت تساءل عن أهمية المسابقة الاسبوع الماضي ووصفها بمصدر لتشتيت جهود أندية الدوري الممتاز والتي تشارك بداية من الدور الثالث.

وانطلقت صيحات الاستهجان من مشجعي استون فيلا تجاه لامبرت اثناء خروجه من الملعب.

لكن شيفيلد احتفل بصعوده الى الدور الرابع في المسابقة للمرة السادسة في سبعة مواسم.

وقال نايجل كلوه مدرب شيفيلد للصحفيين ”تألق اللاعبون بشكل مذهل اليوم. يمكن للمرء ان يحظى بضربة حظ في مسابقة للكأس لكن اعتقد اننا نستحق الفوز. قدمنا بعض الاداء الرائع في بداية الشوط الثاني.“

واضاف ”يجب ان نشعر بتفاؤل واللاعبون يحبون الاستمتاع بهذا مثلما فعلوا وهم يعملون بقوة بالغة. عانينا من ستة أشهر عصيبة لذلك هذا يضع ابتسامة على شفاه الناس.“

كما شعر روتشديل بفرحة عارمة بعدما قدم الفريق اداء قويا امام ليدز.

وقال كيث هيل مدرب روتشديل للصحفيين ”هذا فوز هائل. وضعنا خطة للمباراة ونفذها اللاعبون بطريقة رائعة. وثق اللاعبون في شخصي وفي بعضهم البعض. لا احد يجادل في اننا لم نستحق الفوز.“

واستفاد كارديف بطل 1927 من هدفين لكريج نون وفريزر كامبل بعدما تقدم نيوكاسل في الدقيقة 62 عبر بابيس سيسي.

وفي مباراة بين فريقين من الدوري الممتاز تعادل نوريتش سيتي 1-1 مع فولهام المتعثر ايضا بينما فاز ساوثامبتون 4-3 على بيرنلي من الدرجة الثانية.

وتغلب ايفرتون 4-صفر على كوينز بارك رينجرز المنتمي للدرجة الثانية فيما تعادل ماكلسفيلد 1-1 مع شيفيلد وينزداي وانتهى لقاء كيدرمينيستر مع بيتربره بدون اهداف.

وخسر جريمسبي 3-2 على أرضه امام هادرسفيلد تاون المنتمي للدرجة الثانية وبطل 1922.

وتقدم سيتي في الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول عن طريق المهاجم الاسباني الفارو نيجريدو لكن سكوت دان تعادل لبلاكبيرن بعد مرور عشر دقائق من زمن الشوط الثاني.

وأتيحت لسيتي الذي يقوه المدرب التشيلي مانويل بليجريني عدة فرص أخرى للتسجيل قبل طرد المدافع البلجيكي ديدريك بوياتا في الدقيقة 85 لحصوله على انذارين.

وضغط بلاكبيرن بقوة في الدقائق الأخيرة لكن سيتي أشرك المدافع الارجنتيني بابلو زباليتا بدلا من الجناح الاسباني ديفيد سيلفا لتنتهي المواجهة بالتعادل ويتأجل الحسم لمباراة اعادة في مانشستر.

وقال دان ”نعلم اننا لعبنا بشكل جيد للغاية في الشوط الأول. تسبب الهدف في بعثرة صفوفنا لكن كنا نعلم انه اذا واصلنا اللعب سنخرج بشيء من المباراة وهذا ما حدث.“

واشاد جاري بوير مدرب بلاكبيرن باداء فريقه وقال ”أتيحت لنا فرصة وقدمنا اداء جيدا. انا فخور للغاية بلاعبي فريقي بسبب جهودهم.“

وبعد ركلة ركنية حول المهاجم البوسني ايدن جيكو الكرة برأسه الى نيجريدو الذي حولها داخل الشباك ليفتتح التسجيل لسيتي.

واستغل دان خطأ من الروماني كوستل بانتيليمون حارس سيتي في التعامل مع تمريرة عرضية من بين مارشال ليدرك التعادل لبلاكبيرن.

وقال بليجيريني ”كانت مباراة صعبة بالنسبة لنا. لعب الفريق المنافس بقوة بالغة امام جماهيره. أردنا الفوز لكن من المهم اننا لم نخسر هذه المباراة.“

وتراجع اداء سيتي في بداية الشوط الثاني ليسمح لبلاكبيرن بادراك التعادل.

وشعر بليجريني بالخطر ليدفع بايا توري لاعب وسط ساحل العاج بدلا من البرازيلي فرناندينيو في الدقيقة 64 ثم أشرك الجناح الاسباني خيسوس نافاس على حساب نيجريدو قبل ربع ساعة من النهاية.

وحصل بوياتا على الانذار الثاني بسبب تدخل عنيف ضد دي.جيه. كامبل المهاجم البديل لبلاكبيرن لكن سيتي تماسك مع نزول زاباليتا في الدفاع.

اعداد أحمد ممدوح للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below