26 كانون الثاني يناير 2014 / 23:25 / بعد 4 أعوام

عودة روما للمنافسة على لقب دوري ايطاليا وفوز ميلانو وتعادل انترناسيونالي

(رويترز) - عاد روما إلى المنافسة على لقب دوري الدرجة الأولى الايطالي لكرة القدم بفوزه 3-1 على مضيفه فيرونا يوم الأحد بفضل تألق جرفينيو مهاجم ساحل العاج الذي صنع هدفا وسجل هدفا آخر.

جرفينيو مهاجم روما خلال مباراة في ميلانو يوم 16 ديسمبر كانون الاول 2013 - رويترز

وخفف ميلانو من حدة أزمته بعدما أحرز هدفين في آخر خمس دقائق ليفوز 2-1 على كالياري بينما استمرت معاناة جاره انترناسيونالي بعد تعادله بدون اهداف مع ضيفه كاتانيا متذيل الترتيب.

وفي لقاء مثير أحرز البرتو اكويلاني لاعب وسط ميلانو السابق ثلاثة أهداف ليقود فيورنتينا للتعادل 3-3 مع جنوة ليعزز فريقه موقعه في المركز الرابع في الدوري برصيد 41 نقطة.

ويظهر جرفينيو بشكل متميز مع روما منذ انتقاله من أرسنال متصدر الدوري الانجليزي الممتاز في نهاية الموسم الماضي.

وانطلق جرفينيو في الوقت المحتسب بدل الضائع للشوط الاول ومرر الكرة الى ادم ليايتش الذي لم يجد صعوبة في ايداعها مرمى فيرونا.

وتعادل فيرونا سريعا في بداية الشوط الثاني عبر اميل هالفريدسون لكن جرفينيو اعاد روما الى المقدمة.

وتلقى جرفينيو تمريرة وظهره إلى المرمى ليراوغ اثنين من المدافعين قبل ان يسدد في الشباك ويرفع رصيده الى ستة اهداف هذا الموسم في كافة المسابقات التي يشارك فيها روما.

واختتم روما الثلاثية بهدف من ركلة جزاء مثيرة للجدل نفذها البديل فرانشيسكو توتي بنجاح ليرفع رصيده الى خمسة اهداف في الدوري هذا الموسم.

ويملك يوفنتوس حامل اللقب 56 نقطة من 21 مباراة بعدما تعادل 1-1 مع مضيفه لاتسيو يوم السبت. ويأتي روما في المركز الثاني وله 50 نقطة مقابل 44 نقطة لنابولي صاحب المركز الثالث.

وأحرز المهاجم ماريو بالوتيلي هدفا من ركلة حرة ثم انتزع زميله البديل جيامباولو باتسيني الفوز لميلانو الذي اهتزت شباكه عبر ماركو ساو في الشوط الأول.

ومنح ميلانو المقدمة لكالياري بعدما سدد الحارس ماركو اميليا الكرة في اتجاه موريسيو بينيليا الذي أرسل تمريرة داخل منطقة الجزاء حولها ساو داخل الشباك ببراعة.

ولجأ كالياري الذي يبتعد باربع نقاط عن منطقة الهبوط الى الدفاع فقط من أجل الحفاظ على تقدمه لكنه دفع ثمنا غاليا عندما اهتزت شباكه مرتين قرب النهاية.

ونفذ بالوتيلي ركلة حرة ببراعة داخل الشباك في الدقيقة 87 ليتعادل لميلانو ثم استغل باتسيني خطأ دفاعيا بعد دقيقتين لينتزع الفوز للفريق.

وحقق ميلانو بذلك فوزه الثاني على التوالي في الدوري منذ قدوم لاعبه السابق الهولندي كلارينس سيدورف لتدريب الفريق.

وقال سيدورف ”لم تكن المباراة جيدة لكن الرياح زادت من صعوبة اللقاء. نحاول تطوير أداء الفريق لكن أهم شيء الاحتفاظ بالتركيز واللعب بقوة.“

وقفز ميلانو إلى المركز التاسع برصيد 28 نقطة متأخرا بخمس نقاط عن جاره انترناسيونالي صاحب المركز الخامس.

واستحوذ انترناسيونالي على الكرة أغلب فترات اللقاء لكن جماهيره شعرت بالغضب مرة أخرى وأطلقت صيحات استهجان تجاه حافلة الفريق.

وحقق انترناسيونالي انتصارا واحدا في تسع مباريات بالدوري وهو تراجع تزامن مع اكمال رجل الأعمال الاندونيسي اريك توهير لصفقة استحواذه على النادي في نوفمبر تشرين الثاني الماضي.

وأحرز اموري هدفا في الشوط الأول ليمنح بارما الفوز 1-صفر على اودينيزي الذي يقترب من منطقة الهبوط كما تغلب تورينو على اتلانتا بنفس النتيجة بفضل هدف من ركلة جزاء لاليسيو تشيرشي بعد مرور ساعة من زمن اللقاء.

وسجل ليفورنو ثلاثة اهداف في أول نصف ساعة ليفوز 3-1 على ساسولو في مباراة بين فريقين بمنطقة الهبوط.

ونفذ اليساندرو ديامانتي ركلة جزاء بنجاح في الدقيقة الأخيرة ليقود بولونيا للتعادل 1-1 مع مضيفه سامبدوريا.

اعداد وتحرير أسامة خيري للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below