3 شباط فبراير 2014 / 22:30 / منذ 4 أعوام

تسديدة إيفانوفيتش وأسلوب مورينيو يقودان تشيلسي للفوز على سيتي

برانيسلاف إيفانوفيتش لاعب تشيلسي يحتفل بتسجيل هدف الفوز على مانشستر سيتي في مباراة الفريقين يوم الاثنين في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم. تصوير: دارين ستابلس - رويترز

(رويترز) - أحرز برانيسلاف إيفانوفيتش هدفا من تسديدة قوية في الشوط الأول وقدم المدرب جوزيه مورينيو مباراة خططية من الطراز الرفيع ليفوز تشيلسي 1-صفر على مضيفه وغريمه مانشستر سيتي في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم يوم الاثنين.

وأذاق تشيلسي منافسه سيتي خسارته الأولى على ملعبه استاد الاتحاد هذا الموسم ليصبح رصيد فريق المدرب مورينيو 53 نقطة في المركز الثالث ويتساوى في رصيد النقاط مع سيتي صاحب المركز الثاني بينما يتأخر الفريقان بنقطتين عن أرسنال المتصدر بعدما خاض كل فريق 24 مباراة.

وهذه أول مباراة يفشل فيها سيتي في التسجيل على أرضه هذا الموسم.

وسجل إيفانوفيتش هدف المباراة الوحيد عندما تابع كرة سددها زميله راميريس وارتدت من فينسن كومباني مدافع سيتي وأطلق قذيفة بقدمه اليسرى من حافة المنطقة فشل الحارس جو هارت في التصدي لها.

وسنحت أكثر من فرصة لسيتي لإدراك التعادل بينما شكل تشيلسي خطورة دائمة على مرمى سيتي في ظل نجاح مورينيو في المزج بين الدفاع القوي والهجوم السريع.

وقال جون تيري قائد تشيلسي لشبكة سكاي سبورتس ”أظهرنا شخصيتنا في المباراة وصنعنا الكثير من الفرص. درسنا في اليومين الأخيرين نقاط القوة والضعف في سيتي وهو ما يتميز به جوزيه مورينيو.“

وافتقد سيتي خدمات الهداف الأرجنتيني المصاب سيرجيو أجويرو وحاول ألفارو نجريدو تشكيل خطورة على مرمى الحارس بيتر شيك بينما كان زميله لاعب الوسط يايا توري قريبا من التسجيل في مناسبتين.

وأهدر ديفيد سيلفا فرصة خطيرة للتقدم بهدف لسيتي بعد مرور 18 دقيقة عندما أرسل توري كرة عرضية لكن اللاعب الاسباني قابلها بتسديدة من مدى قريب خارج المرمى.

وضرب تشيلسي مصيدة التسلل وانفرد راميريس بمرمى سيتي لكن الحارس هارت أنقذ الفرصة الخطيرة للفريق اللندني.

ورغم الحماس الكبير في الملعب تسبب هدف إيفانوفيتش في صمت المشجعين.

وحاول إيدن جيكو مهاجم سيتي إدراك التعادل لكن صمويل ايتوو كاد أن يضيف الهدف الثاني لتشيلسي بعدما سدد كرة من زاوية ضيقة اصطدمت بالعارضة قبل نهاية الشوط الأول.

وفي الشوط الثاني ورغم ضغط سيتي سدد نيمانيا ماتيتش العائد إلى صفوف تشيلسي كرة من مدى بعيد حفت بالعارضة وتحولت إلى خارج الملعب.

ودفع مانويل بليجريني مدرب سيتي بالمهاجم ستيفان يوفيتيتش بدلا من نجريدو لكن تشيلسي هو من اقترب من التسجيل عندما ارتقى المدافع جاري كاهيل عاليا ووضع الكرة برأسه في إطار مرمى سيتي.

وأهدر سيلفا لاعب سيتي فرصتين في آخر 20 دقيقة بينما صمد تشيلسي وأجرى مورينيو التبديلات الثلاث في الدقائق الأخيرة للحد من حماس سيتي الذي اعتاد الفوز على أرضه بفارق كبير من الأهداف.

إعداد وتحرير أسامة خيري للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below