6 شباط فبراير 2014 / 14:58 / منذ 4 أعوام

ريو لم يعد لديها وقت لتضيعه بينما تستعد للألعاب الاولمبية 2016

المغربية نوال المتوكل رئيس لجنة التنسيق باللجنة الاولمبية الدولية اثناء اجتماع في ريو دي جانيرو في السادس من يونيو حزيران الماضي. تصوير : سيرجيو مورايس - رويترز.

سوتشي (روسيا) 6 فبراير شباط (رويترز) - ازداد الضغط أكثر على منظمي ألعاب ريو دي جانيرو الاولمبية 2016 حين قالت اللجنة الاولمبية الدولية يوم الخميس إن المدينة البرازيلية لم يعد لديها وقت لتضيعه.

ولم يبدأ المنظمون في ريو حتى الآن أعمال التشييد في المجمع الاولمبي الثاني في ديودورو في حين قالت المغربية نوال المتوكل رئيس لجنة التنسيق باللجنة الاولمبية الدولية إنه تتبقى أمور مهمة تتعلق بالدعم الحكومي.

وقالت المتوكل في جلسة للجنة الاولمبية الدولية بعد تقرير عن التقدم من كارلوس نوزمان رئيس اللجنة المنظمة لألعاب ريو ”لا تزال هناك عدة قضايا لم يتم حلها بعد تتعلق بالدعم الحكومي.“

وأضافت ”تحقق تقدم مهم وملموس. لكن سيكون من الضروري خلال الأشهر المقبلة وجود إشراف ومساعدة مستمرة.“

وقالت نوال المتوكل أيضا إنه من المؤكد انطلاق العمل في مجمع ديودورو في مايو ايار 2014 أي قبل ما يزيد بقليل على عامين من الألعاب الاولمبية.

وانتقدت اللجنة الاولمبية الدولية بشدة الاستعدادات لألعاب ريو وفي سبتمبر ايلول الماضي واجه نوزمان وهو نفسه عضو في اللجنة الاولمبية الدولية تساؤلات قاسية من زملائه في اللجنة بشأن التأخير.

من كارولوس جروهمان

إعداد سامح البرديسي للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below