بيدرو يتفوق على كوستا لتفوز اسبانيا على إيطاليا بهدف نظيف

Thu Mar 6, 2014 12:25am GMT
 

مدريد (رويترز) - بدأ دييجو كوستا مشواره في تشكيلة اسبانيا بطلة العالم واوروبا بشكل مخيب رغم انتصارها 1-صفر على إيطاليا بينما قدم بيدرو أداء أكثر حيوية وسجل الهدف الوحيد يوم الأربعاء.

وتسلطت الأعين على المهاجم المولود في البرازيل في استاد كالديرون معقل فريقه اتليتيكو مدريد لكنه لم يظهر انسجاما كبيرا مع زملائه الجدد ولم يقترب حتى من التسجيل.

وكانت لاسبانيا الهيمنة مثلما كان متوقعا على مواجهة القوتين الكبيرتين المرشحتين للفوز بكأس العالم لكرة القدم هذا الصيف واستفاد بيدرو من سوء التغطية ليصل لكرة ضالة داخل منطقة الجزاء ويطلق تسديدة من أسفل الحارس الإيطالي جيانلويجي بوفون.

لكن فيسنتي ديل بوسكي مدرب اسبانيا قال إنه شعر بالسعادة من أداء كوستا.

وأضاف في مقابلة مع محطة تيلسينكو التلفزيونية الاسبانية "في فترات معينة لعبنا بشكل جيد جدا وكانت لنا فرصة أو اثنتان. أدينا بطريقة رائعة وتناقلنا الكرة ودافعنا بشكل جيد حين كانت الكرة تصل للإيطاليين."

وتابع "قدم كل اللاعبين ما لديهم وسيعتاد كوستا على اللعب معنا بمرور الوقت. لن تجد لاعبا يترك بصمة سلبية حين يلعب مع اسبانيا بهذه الطريقة."

وكانت تلك المباراة رقم 33 بين الفريقين اللذين التقيا في نهائي بطولة اوروبا 2012 حين انتصرت اسبانيا 4-صفر. ولكل فريق الآن عشرة انتصارات مقابل 13 تعادلا.

(إعداد سامح البرديسي للنشرة العربية)

 
بيدرو لاعب اسبانيا عقب هدفه في مرمى إيطاليا في مباراة ودية في مدريد يوم الاربعاء. تصوير: بول هانا - رويترز