5 نيسان أبريل 2014 / 18:33 / منذ 3 أعوام

المصري صلاح يساعد تشيلسي على استعادة قمة دوري انجلترا

المصري محمد صلاح (الى اليمين) لاعب تشيلسي يحتفل بهدفه في مرمى ستوك سيتي في لندن يوم السبت. (تستخدم الصورة في الاغراض التحريرية فقط يحظر بيعها وتسويقها واستغلالها في حملات اعلانية) - رويترز

(رويترز) - أحرز المصري محمد صلاح هدفا واحتسبت له ركلة جزاء ليقود تشيلسي للفوز 3-صفر على ستوك سيتي ويقفز لصدارة الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم بينما فاز مانشستر سيتي 4-1 على ساوثامبتون وتفوق مانشستر يونايتد 4-صفر على نيوكاسل يونايتد يوم السبت.

وفي الظهور الأول لصلاح في التشكيلة الأساسية لتشيلسي منذ انضمامه في فترة الانتقالات الشتوية الماضية قادما من بازل السويسري تقدم اللاعب المصري بهدف بتسديدة قوية من داخل المنطقة في الدقيقة 32.

وتعرض صلاح لخطأ أسفر عن ركلة جزاء بعد مرور ساعة من اللعب وأهدر فرانك لامبارد الركلة قبل أن يتابعها سريعا في المرمى.

ومرر صلاح - الذي أكمل المباراة حتى نهايتها - الكرة إلى زميله البرازيلي ويليان الذي أطلق تسديدة متقنة من خارج المنطقة ليضمن الفوز لفريق المدرب جوزيه مورينيو في الدقيقة 72.

وأصبح رصيد تشيلسي 72 نقطة من 33 مباراة ليقفز من المركز الثالث إلى القمة متقدما بنقطة واحدة على ليفربول صاحب المركز الثاني الذي سيلاقي وست هام يونايتد يوم الأحد.

ويأتي مانشستر سيتي في المركز الثالث وله 70 نقطة من 31 مباراة فقط عقب تفوقه على ساوثامبتون في وقت سابق السبت مستفيدا من هدفين أحرزهما قبل نهاية الشوط الأول بلحظات.

وسجل ريكي لامبرت هدفا من ركلة جزاء ليدرك التعادل لساوثامبتون بعدما تقدم يايا توري مبكرا لسيتي بنفس الطريقة.

لكن سمير نصري وإيدن جيكو هزا الشباك ليتقدم بطل موسم 2011-2012 بفارق هدفين قبل أن يختتم ستيفان يوفتيتش الرباعية قبل تسع دقائق على نهاية المباراة.

وتقدم مانشستر يونايتد إلى المركز السادس بعد فوزه 4-صفر خارج أرضه على نيوكاسل يونايتد مستفيدا من ثنائية خوان ماتا القادم من تشيلسي وهدفين لخافيير هرنانديز وعدنان يانوزاي.

وترك فولهام المركز الأخير في الدوري بفوزه 2-1 على أستون فيلا بعدما أحرز هوجو روداليجا هدف الانتصار لناديه ليتقدم مركزين ويصبح رصيده 27 نقطة.

واستمرت معاناة كارديف سيتي بخسارته 3-صفر أمام كريستال بالاس.

ويحتل كارديف المركز 19 برصيد 26 نقطة متقدما بنقطة واحدة على سندرلاند الذي سيواجه توتنهام هوتسبير بعد يوم الاثنين لكنه خاض ثلاث مباريات أقل من منافسيه.

وتغلب وست بروميتش ألبيون 1-صفر على نوريتش سيتي وتفوق هال سيتي بالنتيجة ذاتها على سوانزي سيتي.

وتعد خسارة ساوثامبتون قاسية على الفريق صاحب المركز الثامن بعدما كان قريبا من التقدم قبل أن تهتز شباكه بهدفين متتاليين بعد سقوط جاي رودريجيز هداف الفريق بشكل خاطيء على ساقه اليمنى.

وأجبرت الإصابة رودريجيز على مغادرة الملعب على محفة وهو ما يقلص آماله في الدخول للتشكيلة النهائية لروي هودجسون مدرب منتخب انجلترا المكونة من 23 لاعبا لخوض كأس العالم بالبرازيل هذا الصيف.

وقال مانويل بليجريني مدرب سيتي لمحطة بي.تي سبورت ”لا أتذكر أن (الحارس) جو حارت تصدى لأي فرصة خطيرة. استحوذ المنافس على الكرة لكنه لم يصنع أي فرص حقيقية.“

وأضاف ”الآن لدينا مواجهة مهمة ضد ليفربول وسنرى ما سيحدث. هناك متسع من الوقت للاستعداد للمباراة. لا أعتقد أن هذه المباراة ستحدد بطل الدوري.“

ووجد ساوثامبتون نفسه متأخرا بعدما ارتكب جوزيه فونتي خطأ ضد جيكو في منطقة الجزاء بعد ثلاث دقائق من بداية المباراة. ونفذ توري ركلة الجزاء السادسة له هذا الموسم بنجاح ليرفع رصيده إلى 18 هدفا.

وتعرض ساوثامبتون لضربة كبيرة في الدقيقة 23 عندما سقط المهاجم رودريجيز على الأرض عقب محاولة للسيطرة على كرة عالية وخرج على محفة.

لكن ساوثامبتسون لم يدع الإحباط يؤثر فيه وتعادل من ركلة جزاء نفذها لامبرت ليحرز هدفه 11 في الدوري هذا الموسم في الدقيقة 36.

وبدا أن الفريق الزائر سينهي الشوط الأول بتعادل مستحق لكن شباكه استقبلت هدفين في اللحظات الأخيرة.

ووضع الفرنسي نصري الكرة في المرمى بعدما تلقى ديفيد سيلفا تمريرة من توري لاعب ساحل العاج رغم شكوك حول تسلل اللاعب الاسباني.

وفي الدقيقة الرابعة من الوقت المحتسب بدل الضائع أضاف جيكو الهدف الثالث لسيتي بعد كرة عرضية من ألكسندر كولاروف.

وتمكن البديل يوفتيتش من إضافة الهدف الرابع لسيتي بعد كرة عرضية من خيسوس نافاس قرب النهاية.

وقال موريسيو بوكيتيو مدرب ساوثامبتون إن عدم احتساب تسلل قبل الهدف الثاني لسيتي ”قتل“ المباراة.

وأضاف ”ما حدث من الحكم المساعد في الهدف الثاني قتل المباراة. الحكم المساعد قتل المباراة.“

وتابع ”من الواضح أن الهدف الثاني كان مؤثرا. كنا نلعب بشكل رائع في هذا الوقت. يمكن تحليل المباراة حتى هذه النقطة لكن انتهى كل شيء بعد ذلك.“

اعداد وتحرير أسامة خيري للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below