28 نيسان أبريل 2014 / 20:49 / بعد 3 أعوام

يوفنتوس يقترب أكثر من اللقب في إيطاليا بالفوز على ساسولو

فرناندو يورينتي لاعب يوفنتوس يحتفل باحراز هدف في مرمى ساسولو خلال مباراة الفريقين بدوري الدرجة الاولى الايطالي لكرة القدم يوم الاثنين. تصوير: اليساندرو جاروفالو - رويترز.

(رويترز) - تجاوز يوفنتوس عثرة مبكرة في ملعب أغرقته مياه الأمطار ومنافسا شرسا ليفوز 3-1 على مضيفه ساسولو المهدد بالهبوط يوم الاثنين ويصبح أقرب من أي وقت مضى من إحراز لقبه الثالث على التوالي في دوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم.

ومنح سيموني زازا الذي يتقاسم الناديان ملكيته التقدم لساسولو في الدقيقة التاسعة قبل أن يتعادل يوفنتوس بتسديدة كارلوس تيفيز التي اصطدمت في طريقها للمرمى بالمدافع اليساندرو لونجي في الدقيقة 35.

وصنع اندريا بيرلو الهدف الثاني بتمريرة مميزة لكلاوديو ماركيسيو ليمنح التقدم ليوفنتوس في الدقيقة 58 قبل أن يسجل الاسباني فرناندو يورينتي الهدف الثالث بتسديدة بالكعب في الدقيقة 76.

وقبل ثلاث جولات من النهاية ارتفع رصيد يوفنتوس إلى 93 نقطة ويتفوق بثماني نقاط على ملاحقه روما.

وسيتوج يوفنتوس بطلا إن انتصر على ضيفه اتلانتا يوم الاثنين المقبل أو إن فشل روما في الفوز على كاتانيا المتذيل قبلها بيوم.

ويتقاسم ساسولو المركز السابع عشر برصيد 28 نقطة. وتهبط الفرق الثلاثة الأخيرة من دوري الأضواء.

وقال ماركيسيو لمحطة سكاي سبورت إيطاليا التلفزيونية "كانت بالفعل مباراة صعبة بسبب الطقس.. وأرض الملعب وبسبب ساسولو الذي وضعنا تحت ضغط كبير."

وأضاف "هذه المباراة عكست موسمنا.. تجاوزنا العقبة بفضل شخصيتنا وإصرارنا. لقد اقتربنا كثيرا."

وقبل أن يستضيف بنفيكا بطل البرتغال في إياب قبل نهائي كأس الأندية الاوروبية الخميس المقبل استبعد انطونيو كونتي مدرب يوفنتوس كلا من شتيفان ليشتاينر وليوناردو بونوتشي من التشكيلة الأساسية وواجه فريقه مشاكل مبكرة.

وفي موسمه الأول بدوري الأضواء أثبت ساسولو بالفعل قدرته على مواجهة الكبار بانتصاره 4-3 على ميلانو في نتيجة تسببت في إقالة المدرب ماسيميليانو اليجري وتعيين كلارينس سيدورف بدلا منه.

وتحت أمطار غزيرة أرسل ساسولو إنذارا مبكرا بتسديدة من نيكولاس سانسوني فوق العارضة قبل أن يفتتح زازا التسجيل. واصطدمت تسديدته بالقدم اليسرى في انجيلو أوجبونا واستقرت في شباك الحارس جيانلويجي بوفون.

وبدا أصحاب الأرض قادرا على إضافة هدف آخر إلى أن حصل يوفنتوس على ركلة حرة سددها تيفيز بقوة اصطدمت بمنافس وسكنت الشباك.

وكان الهدف سيصبح رقم 19 لتيفيز في الدوري هذا الموسم لكن الموقع الرسمي لرابطة الدوري على الانترنت احتسبه باسم لونجي مدافع ساسولو.

وفي الشوط الثاني حسم يوفنتوس المباراة بهدفي ماركيسيو ويورينتي.

إعداد سامح البرديسي للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below