11 أيار مايو 2014 / 19:09 / منذ 4 أعوام

الحسم يتأجل في اسبانيا بعد تعادل لاتليتيكو ولبرشلونة وهزيمة ريال

مدريد (رويترز) - سيخوض اتليتيكو مدريد وبرشلونة مباراة الحسم في الجولة الأخيرة باستاد نوكامب لتحديد بطل دوري الدرجة الأولى الاسباني لكرة القدم الأسبوع المقبل بعدما اكتفى فرسا السباق بالتعادل يوم الأحد لتصبح المسابقة أمام سيناريو ختام مثير.

توبي الدرفيرلد لاعب اتليتيكو مدريد يحتفل بتسجيل هدف التعادل في مرمى ملقة خلال مباراة الفريقين يوم الأحد في دوري الدرجة الاولى الاسباني لكرة القدم في مدريد. تصوير: سيرجيو بيريس - رويترز

وفي يوم ساده التوتر والقلق كان الفوز سيكفي اتليتيكو لضمان اللقب لكن الفريق اكتفى بالتعادل 1-1 على أرضه مع ملقة بينما تعادل ملاحقه برشلونة حامل اللقب بدون أهداف في إيلتشي.

وخرج ريال مدريد من سباق المنافسة نهائيا بعدما خسر 2-صفر أمام مضيفه سيلتا فيجو ليصبح على بعد خمس نقاط من غريمه المحلي المتصدر قبل جولة واحدة من النهاية.

ويملك اتليتيكو 89 نقطة في الصدارة مقابل 86 نقطة لبرشلونة و84 لريال الذي غاب عنه لاعبون مؤثرون على رأسهم الهداف كريستيانو رونالدو.

ولو هزم برشلونة اتليتيكو يوم الأحد فسيتوج بطلا بفضل تفوقه في نتيجة المواجهات المباشرة بينهما إذ تعادلا بدون أهداف في مدريد في يناير كانون الثاني الماضي.

أما اتليتيكو فسيكفيه التعادل لتحقيق اللقب المحلي للمرة الأولى منذ عام 1996 وهو الفريق الذي كان يضم دييجو سيميوني المدرب الحالي للفريق.

وسينهي اتليتيكو سيطرة برشلونة وريال على لقب الدوري للمرة الأولى منذ عام 2004 عندما فاز بلنسية باللقب.

وقال دييجو سيميوني مدرب اتليتيكو في مؤتمر صحفي ”لو قالوا لنا في بداية الموسم إننا سنذهب لليوم الختامي في استاد نوكامب والفارق ثلاث نقاط لصالحنا على برشلونة لم يكن أحد ليصدق.“

وأضاف ”الآن الفرص متساوية 50 بالمئة لكل منا. المنافس معتاد على مثل هذه اللحظات. نحن متواضعون وما قام به هذا الفريق أمر لا يصدق.. احتجنا لجهد هائل ونأمل أن يتحقق ما نريد يوم الأحد.“

وتأخر اتليتيكو بهدف مفاجيء سجله صمويل جارسيا في الدقيقة 65 قبل أن يتعادل عن طريق توبي الدرفيرلد بعدها بتسع دقائق.

وضاعت فرصة ذهبية من اتليتيكو لحسم اللقب اليوم حين سدد ادريانو كرة لولبية رائعة في الثواني الأخيرة من الوقت المحتسب بدل الضائع لكن ويلي كابايرو حارس ملقة أبعدها لركلة ركنية.

وعلى ملعب إيلتشي صنع برشلونة العديد من الفرص ولكن كما حدث في العديد من المرات هذا الموسم فشل الفريق في الاستفادة من هذه الفرص.

ومازال لدى الفريق فرصة الفوز بالدوري للمرة الخامسة في ست سنوات رغم التعادل للمرة الثانية على التوالي وفشل اتليتيكو في الاستفادة من تعثر برشلونة.

وقال جيراردو مارتينو مدرب برشلونة ”إنها واحد من أصعب المباريات التي ينتابك فيها شعور غريب.. خاصة بعد فرصة (اندريس) انيستا.“

وأضاف ”حين تبدأ في إضاعة الفرص في بداية المباراة.. يبدأ صبرك يتحول إلى يأس. في النهاية لم نعرف إن كنا نقوم بمخاطرة كبيرة.. وربما سجلوا هم هدفا أضاع كل شيء.“

وانتهت آمال ريال في نيل لقب الدوري بعد أن أحرز تشارلز هدفا في كل شوط ليفوز سلتا فيجو ويحرم ريال من الفوز بثلاثية الدوري ودوري أبطال أوروبا وكأس اسبانيا.

وبالإضافة لرونالدو لعب المدرب كارلو انشيلوتي بدون جاريث بيل وانخيل دي ماريا والثنائي الدفاعي بيبي وداني كارباخال بسبب الإصابة بينما الفريق مقبل على نهائي دوري أبطال اوروبا ضد اتليتيكو في لشبونة في 24 مايو ايار الجاري.

وقال انشيلوتي الذي أحرز فريقه لقب كأس الملك بالفوز على برشلونة الشهر الماضي “خسرنا الدوري هذا الموسم وهذه أول بطولة نخسرها ولا يمكن أن يشعرنا هذا بالسعادة.

”علينا النظر للأمام الآن لأننا أمام مباراة مهمة جدا.“

إعداد سامح البرديسي للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below