الكوري الجنوبي بارك جي سونج يعتزل كرة القدم

Wed May 14, 2014 12:13pm GMT
 

سول (رويترز) - أعلن الكوري الجنوبي بارك جي سونج اعتزاله كرة القدم يوم الاربعاء ليضع حدا لمسيرة قادته الى قبل نهائي كأس العالم 2002 كما أصبح أول آسيوي يلعب في نهائي دوري أبطال اوروبا.

وبفضل نشاطه وعمله الدؤوب أصبح بارك مفضلا عند المدرب اليكس فيرجسون خلال وجوده في مانشستر يونايتد وساعد مستواه في انجلترا وفي هولندا مع ايندهوفن في الارتقاء بصورة كرة القدم الكورية حول العالم.

وقال بارك (33 عاما) الذي اعتزل اللعب الدولي بعد كأس آسيا 2011 إنه لن يستطيع اللعب في أعلى مستوى بسبب مشاكل في الركبة لكنه أضاف أنه سيترك كرة القدم دون أي ندم.

وأبلغ بارك مؤتمرا صحفيا في مركز بارك جي سونج لكرة القدم في سوون حيث يوجد شارع باسمه "لم أبك أمس.. ولن أبكي اليوم وهذا يعني أنني سأترك كرة القدم دون أي شعور بالندم."

وأضاف "استمتعت بلعب كرة القدم. حققت أكثر مما كنت أتوقعه. أدين بالفضل لكل المساندة التي تلقيتها وسأعيش بقية حياتي وأنا افكر في كيفية رد ذلك."

وبعد أن ترك مانشستر يونايتد في 2012 انضم بارك الى كوينز بارك رينجرز لكنه أمضى الموسم الماضي معارا الى ايندهوفن.

وابتعد بارك لفترات طويلة عن اللعب بسبب مشاكل في الركبة خلال العامين الماضيين.

وقال بارك "درست إمكانية الخضوع لعملية جراحية ولكن حتى لو خضعت لجراحة فهذا لن يعني أن الإصابة ستزول نهائيا وبالطبع كان الاعتزال هو الاختيار."

وأمضى بارك الذي وصفه فيرجسون بالمحترف "المثالي" سبعة مواسم في يونايتد فاز خلالها بأربعة ألقاب للدوري الانجليزي وبلقب دوري ابطال أوروبا في 2008 رغم استبعاده بشكل مفاجيء من تشكيلة الفريق في المباراة النهائية.   يتبع

 
لاعب كرة القدم الكوري الجنوبي بارك جي سونج في مباراة خيرية في شنغهاي يوم 23 يونيو حزيران 2013. تصوير: علي سونج - رويترز