17 أيار مايو 2014 / 20:54 / بعد 4 أعوام

بايرن يجمع الثنائية بعد فوزه بالكأس على حساب دورتموند

برلين (رويترز) - سجل ارين روبن وتوماس مولر هدفين في الوقت الإضافي ليقودا بايرن ميونيخ للفوز 2-صفر على بروسيا دورتموند في نهائي كأس المانيا لكرة القدم يوم السبت ليضمن تحقيق الثنائية المحلية.

توماس مولر لاعب بايرن ميونيخ يحتفل باحراز الهدف الثاني في مرمى بروسيا دورتموند يوم السبت في نهائي كأس المانيا لكرة القدم. رويترز

ووضع الهولندي روبن - صاحب هدف الفوز ضد دورتموند في نهائي دوري أبطال اوروبا الموسم الماضي - الكرة في الشباك عند الزاوية البعيدة في الدقيقة 107 بعد انتهاء الوقت الأصلي بين أكبر فريقين في المانيا بالتعادل بدون أهداف.

وأكد مولر الانتصار في الوقت المحتسب بدل الضائع بعد أن أهدر ماركو ريوس فرصة لادراك التعادل.

وأنهى الفوز فترة سيئة لبايرن أعقبت احرازه للقب الدوري قبل سبع جولات من النهاية في الموسم الأول للمدرب بيب جوارديولا.

وخرج بايرن من الدور قبل النهائي لدوري أبطال اوروبا أمام ريال مدريد وخسر 3-صفر على ملعبه أمام دورتموند في الدوري.

وأبلغ جوارديولا الصحفيين ”عندما يفوز فريق بلقب الدوري فانه بالفعل يصبح موسما جيدا. لكننا سعداء بالانتصار اليوم. إنه لقب كبير.“

وبالنسبة لروبن كان الانتصار يعني نهاية موسم ناجح.

وقال الجناح الهولندي في مقابلة تلفزيونية ”كان هدفا مهما. هذه كأس وأردنا تحقيق الفوز. فزنا بالثنائية وقدمنا موسما رائعا وهذا أهم شيء.“

وشهدت المباراة لعبة مثيرة للجدل بعد أن سدد ماتس هوملز كرة بالرأس في الدقيقة 64 أبعدها البرازيلي دانتي من على خط المرمى لكن الاعادة التلفزيونية أوضحت أن الكرة ربما تخطت خط المرمى.

وكان مسؤولو الكرة الالمانية قد صوتوا في وقت سابق هذا العام ضد استخدام تكنولوجيا مراقبة خط المرمى لكن ما حدث قد يعيد الجدل مرة أخرى.

وبالنسبة لدورتموند أكملت الهزيمة موسما بلا ألقاب وفشل الهداف روبرت ليفاندوفسكي في التسجيل في مباراته الأخيرة قبل الانضمام الى بايرن في الموسم القادم.

وقال يورجن كلوب مدرب دورتموند للصحفيين ”إنه لقب كبير.. واتيحت لنا فرص. أرادوا (بايرن) اغرائنا بالهجوم ثم يشنوا هجمات مرتدة.“

وأضاف ”كما أردنا اللعب بطريقة مختلفة قليلا. لكننا لم ندافع جيدا. لم ينجح الأمر ويجب أن نتقبل ذلك. أنا أسف.“

ولعب بايرن بدون المصابين باستيان شفاينشتايجر وديفيد الابا كما غادر القائد فيليب لام الملعب مصابا بعد أقل من نصف ساعة.

وفي غياب تياجو الكانتارا أيضا الذي خضع لجراحة يوم الخميس كان بايرن يتوق لانهاء الموسم بقوة بعد تراجعه بشدة في مارس اذار.

ولعب جوارديولا بطريقة 3-5-2 في وجود ثلاثة لاعبين في الدفاع ولاعب إضافي في وسط الملعب وضغط الفريقان بقوة منذ البداية.

ولم يشهد الشوط الأول الكثير من الفرص وتوخى الفريقان الحذر من الهجمات المرتدة.

وظن دورتموند أنه تقدم عندما سدد هوملز برأسه في المرمى لكن دانتي الواقف داخل المرمى أبعد الكرة وهي قريبة من الخط وأشار الحكم فلوريان ماير باستمرار اللعب.

وأطلق اوليفر كيرش بعد ذلك كرة قوية من مسافة بعيدة تصدى لها الحارس مانويل نوير ورد روبن بتسديدة أخرى قبل أن يلجأ الفريقان لوقت إضافي.

اعداد أحمد ماهر للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below