18 أيار مايو 2014 / 15:28 / بعد 4 أعوام

يوفنتوس يكسر حاجز 100 نقطة بالفوز على كالياري

(رويترز) - ‭‭ ‬‬أصبح يوفنتوس بطل دوري الدرجة الأولى الإيطالي أول فريق يكسر حاجز 100 نقطة بعد فوزه على كالياري 3-صفر في الجولة الأخيرة للبطولة يوم الأحد.

لاعبو يوفنتوس يحتفلون بلقب دوري الدرجة الاولى الايطالي لكرة القدم في حافلة مكشوفة عقب مباراة امام كالياري يوم الاحد. تصوير: اليساندرو جاروفالو - رويترز.

وأنهى يوفنتوس - الذي فاز في جميع مبارياته 19 على ملعبه - الموسم بحصوله على 102 نقطة بعد الفوز في 33 مباراة والتعادل في ثلاث والهزيمة في اثنتين.

واختتم يوفنتوس المسابقة متفوقا بفارق 17 نقطة على روما الذي خسر للمرة الثالثة على التوالي بسقوطه 1-صفر أمام جنوة بفضل هدف متأخر من جيانيس فيتفاتيسديس.

وسيغيب ميلانو - الذي اختتم الموسم بالفوز 2-1 على ساسولو - عن اوروبا في الموسم المقبل بعد حصول بارما على اخر المراكز المؤهلة لكأس الأندية الاوروبية.

وانتزع بارما (58 نقطة) المركز السادس بعد تغلبه 2-صفر على ليفورنو الهابط لينهي الموسم متقدما بنقطة واحدة على ميلانو وتورينو الذي حول تأخره مرتين ليتعادل 2-2 مع مضيفه فيورنتينا صاحب المركز الرابع.

وسجل اماوري هدفي بارما بينما هز مارسيلو لاروندو وياسمين كورتيتش الشباك لصالح تورينو بعد تقدم فيورنتينا عن طريق جوسيبي روسي من ركلة جزاء وانتي ريبيتش.

وكان هدف روسي من ركلة جزاء الثاني له خلال عشرة أيام منذ عودة مهاجم ايطاليا المبتلى بالاصابات للعب بعد تعافيه من اخر مشكلة في الركبة التي ابعدته منذ يناير كانون الثاني.

وأحرز سولي مونتاري ونايجل دي يونج هدفين لميلانو في أول نصف ساعة في اخر مباراة على الأرجح للمدرب كلارينس سيدورف.

وكان سيلفيو برلسكوني رئيس النادي قال إنه لم يحسم رأيه حول مستقبل سيدورف حتى في ظل تحسن النتائج بشكل كبير منذ أن تولى المدرب الهولندي المسؤولية في يناير كانون الثاني.

واختتم انترناسيونالي الذي احتل المركز الخامس موسما حزينا بالخسارة 2-1 أمام مضيفه كييفو بينما سحق نابولي بقيادة مدربه رفائيل بنيتز فيرونا 5-1 بفضل هدفين لكل من دريس ميرتنز ودوفان زاباتا بالإضافة لهدف سجله خوسيه كايخون.

وودع كاتانيا الهابط بالفعل المسابقة بالفوز 2-1 على اتلانتا. وأحرز جونزالو برجيسيو هدف الفوز من ركلة جزاء في الوقت المحتسب بدل الضائع.

وتقدم يوفنتوس في الدقيقة الثامنة عن طريق اندريا بيرلو من ركلة حرة بعد ان اصطدمت الكرة بالعارضة وسكنت الشباك بعد لمسة من ماركو سيلفستري حارس مرمى كالياري.

وأضاف فرناندو يورينتي وكلاوديو ماركيسيو هدفين آخرين في الشوط الأول.

وقبل المباراة وأثنائها طالب مشجعو يوفنتوس المدرب انطونيو كونتي بالبقاء وعدم الرحيل عن النادي.

وتجمع نحو ألف من المشجعين أمام فندق الفريق خارج تورينو قبل المباراة ورفعوا لافتات تطالبه بالبقاء.

ورفع مشجعون آخرون في الاستاد لافتات مماثلة في الاستاد أثناء المباراة.

وحسب وسائل إعلام إيطالية فإن كونتي يشعر بأن فريقه الحالي ذهب لأقصى ما يمكن تحقيقه ويتردد أنه طالب بتحديث الفريق من أجل الاستمرار. وينتظر أن تجرى مفاوضات في مطلع الأسبوع المقبل.

وقال كونتي ”أريد فقط التركيز على ما حققناه هذا الموسم وخلال ثلاث سنوات.“

وأضاف ”لا أريد أن يخرج أحد كلامي عن سياقه.“

وكاد فيكتور إيباربو أن يفسد الاحتفال عندما تصدى الحارس جيانلويجي بوفون لتسديدته في الدقائق الأولى.

وتقدم يوفنتوس بعد أن اصطدمت تسديدة بيرلو من ركلة حرة بالعارضة وارتدت من الحارس سيلفستري الى الشباك.

واحتسب الهدف في البداية لصالح بيرلو على موقع دوري الدرجة الأولى الايطالي على الانترنت لكن تم تغييره لاحقا الى هدف عكسي من سيلفستري.

ولمس يورينتي الكرة بسهولة مضيفا الهدف الثاني من مدى قريب بعدما فشل دفاع كالياري في تشتيت الكرة إثر ركلة ركنية ثم أطلق ماركيسيو تسديدة قوية جاء منها الهدف الثالث.

اعداد أحمد ماهر للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below