الكيني روديشا يتراجع للمركز السابع مع عودته في يوجين

Sun Jun 1, 2014 11:23am GMT
 

يوجين (اوريجون) (رويترز) - شق نايجل اموس الفائز بالميدالية الفضية الاولمبية طريقه متجاوزا ديفيد روديشا حامل الرقم القياسي العالمي في الجزء الأخير ليفوز بسباق 800 متر في لقاء بريفونتين ضمن منافسات الدوري الماسي لألعاب القوى يوم السبت.

وبلغ اموس وهو من بوتسوانا خط النهاية في دقيقة واحدة و43.63 ثانية بينما تراجع الكيني روديشا الغائب منذ عام بسبب اصابة في الركبة للمركز السابع مسجلا دقيقة واحدة و44.87 ثانية.

وقال اموس "حاولت فقط أن اركض بطريقتي. أعتقد أنه بالامكان تسجيل رقم قياسي عالمي جديد هذا العام."

وسجل روديشا الرقم العالمي وهو دقيقة واحدة و40.91 ثانية في دورة لندن الاولمبية وأقر بأنه سيكون بحاجة لخوض المزيد من التدريبات اذا اراد العودة لأفضل مستوياته.

وقال العداء الكيني الذي كان متصدرا أو يعدو قرب الصدارة خلال أغلب فترات السباق "كان سباقا قويا بالنسبة لي. كان الأمر صعبا لكني أشعر بالرضا عن الزمن الذي سجلته. تسجيل دقيقة واحدة و44 ثانية في أول سباق بعد غيابي لفترة طويلة يمثل امرا جيدا."

وحل الاثيوبي محمد امان بطل العالم في المركز الثاني مسجلا دقيقة واحدة و43.99 ثانية بينما جاء السوداني أبو بكر كاكي في المركز الثالث مسجلا دقيقة واحدة و44.09 ثانية.

كما شهد سباق 400 متر منافسة بين كيراني جيمس من جرينادا الفائز بالميدالية الذهبية الاولمبية وبطل العالم الامريكي لاشون ميريت اللذين انهيا السباق في الوقت نفسه ليسجلا أقل من 44 ثانية لأول مرة هذا العام.

وسجل الاثنان 43.97 ثانية لكن تم احتساب الفوز لصالح جيمس.

وقال ميريت "لقد دفع جسده بشكل اكبر ولم أقم أنا بذلك."   يتبع