2 حزيران يونيو 2014 / 18:33 / منذ 3 أعوام

لامبارد الهداف التاريخي ينهي مشوار 13 عاما مع تشيلسي

فرانك لامبارد مهاجم تشيلسي يقوم بتحية الجماهير بعد مباراة امام اتليتيكو مدريد في اسبانيا يوم 22 ابريل نيسان 2014. تصوير: دارين ستابلس - رويترز.

لندن (رويترز) - أعلن فرانك لامبارد الهداف التاريخي لتشيلسي يوم الاثنين أنه سيرحل عن النادي اللندني بعدما قضى 13 عاما في صفوفه بالدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم.

ومنذ انتقاله إلى تشيلسي من منافسه اللندني وست هام يونايتد في 2001 مقابل 11 مليون جنيه استرليني (18.43 مليون دولار) سجل لاعب الوسط الدولي الانجليزي - الذي يستعد للمشاركة في كأس العالم - 211 هدفا في جميع المسابقات على مستوى الأندية.

وقال لامبارد لمشجعي تشيلسي في بيان "أيا كان التحدي التالي بالنسبة لي فسأبقى بينكم وسيكون تشيلسي في قلبي."

وأضاف "أتمنى أن تتاح لي فرصة رؤيتكم جميعا في أقرب وقت لأقول وداعا بطريقة ملائمة. في الوقت الحالي أقدم لكم الشكر على الذكريات.. واصلوا صناعة التاريخ."

ورشح لامبارد - الذي سيكمل 36 عاما في 20 يونيو حزيران الجاري وسيكون القائد الثاني لمنتخب انجلترا في كأس العالم بالبرازيل - للانتقال للدوري الأمريكي للعب مع فريق نيويورك سيتي.

وفي وقت سابق يوم الاثنين أعلن نيويورك سيتي أنه ضم ديفيد بيا مهاجم اسبانيا الذي يستعد بدوره للعب في كأس العالم بعقد مدته ثلاث سنوات من اتليتيكو مدريد.

ومع تشيلسي أحرز لامبارد ثلاثة ألقاب في الدوري الممتاز وأربعة في كأس الاتحاد الانجليزي وباثنين في كأس رابطة الأندية الانجليزية. كما فاز بالدوري الاوروبي وبدوري أبطال اوروبا.

وقال "حين وصلت إلى هذا النادي الرائع قبل 13 عاما لم أكن لأتخيل أبدا أن الحظ سيحالفني إللى هذه الدرجة لأخوض كل هذه المباريات وأستمتع بالمشاركة في كل هذا القدر من النجاح.

واضاف "هذا النادي أصبح جزءا من حياتي ولدي الكثير من الأصدقاء لأشكرهم على هذه الفرصة. أولا أشكر (الرئيس السابق) كين بيتس الذي بذل جهدا كبيرا للتعاقد معي كلاعب صغير السن وبدونه لم أكن لأبدأ هذه التجربة."

وتابع قائلا "وكذلك رومان ابراموفيتش الرجل الذي أنقذ نادينا ونقلنا جميعا لمستويات جديدة. رغبته برفع النادي إلى مصاف الكبار في كرة القدم انطبعت في كل منا" في إشارة للملياردير الروسي الذي اشترى تشيلسي في 2003.

واشترى تشيلسي لامبارد بينما كان يدربه كلاوديو رانييري وكافح اللاعب لإثبات جدارته في موسمه الأول مع النادي.

لكن تألقه جاء في الموسم الثاني فسجل هدفين في شباك بولتون واندرارز في الموسم الأول للمدرب جوزيه مورينيو في 2004-2005 ليحسم اللقب لتشيلسي للمرة الأولى منذ 50 عاما.

وبعدها تحول لامبارد إلى النسخة الحديثة من بوبي تشارلتون الأسطورة الذي قاد انجلترا للفوز بكأس العالم 1966.

وفاز تشيلسي بالدوري الممتاز مرة أخرى في 2006 وكانت تمريرة لامبارد الى ديدييه دروجبا التي سجل منها الهدف الوحيد في نهائي كأس الاتحاد الانجليزي مفتاح الفوز على مانشستر يونايتد في استاد ويمبلي في 2007.

وخاض لامبارد 103 مباريات مع منتخب انجلترا.

إعداد سامح البرديسي للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below