6 حزيران يونيو 2014 / 14:03 / بعد 3 أعوام

ضربة كبيرة للمنتخب الفرنسي بغياب ريبري عن كأس العالم

ريبري يرحل من معسكر منتخب فرنسا لكرة القدم بالقرب من باريس يوم الجمعة. تصوير: شارل بلاتيو - رويترز.

باريس (رويترز) - منيت فرص المنتخب الفرنسي في المنافسة على كأس العالم لكرة القدم بضربة كبيرة يوم الجمعة بعد استبعاد الجناح الخطير فرانك ريبري بسبب الإصابة.

وقال ديدييه ديشان مدرب فرنسا إن لاعب الوسط الهجومي كليمو جرنييه سيغيب ايضا عن النهائيات التي ستقام في البرازيل بسبب اصابة في الفخذ ليشهد الفريق ثالث إصابة بين لاعبيه منذ إعلان التشكيلة النهائية. واستبعد أيضا الحارس الثاني ستيف مانداندا.

وقال ديشان في مؤتمر صحفي "قبل المران الجماعي في الصباح...اضطر (ريبري) للتوقف كان الألم شديدا جدا."

وأضاف "أجرينا فحوصا عند الظهيرة أكدت ان الموقف تفاقم ولن يتمكن اعتبارا من اليوم من التدريب لعدة أسابيع."

وسيحل مورجان شنيدرلين وريمي كابيلا محل ريبري وجرنييه.

ويحتاج المنتخب الفرنسي لموافقة الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) على إدراجهما في التشكيلة لانقضاء الموعد النهائي لإعلان التشكيلة في الثاني من يونيو حزيران.

وقال ديشان "سنقدم الملفين وسيأخذون وقتهم للرد."

وتبدأ فرنسا أولى مبارياتها في 15 يونيو حزيران ضد هندوراس ضمن المجموعة الخامسة التي تضم ايضا الاكوادور وسويسرا.

وكان ريبري لاعب بايرن ميونيخ الالماني عنصرا اساسيا في تأهل الفريق للنهائيات وسجل خمسة أهداف وصنع العديد من الفرص.

ويعاني اللاعب من آلام في أسفل الظهر منذ أسابيع وكانت آخر مباراة له في نهائي كأس ألمانيا في 17 مايو آيار الماضي عندما شارك بديلا لكنه لم يستطع الاستمرار حتى نهاية اللقاء.

وبدون ريبري خاضت فرنسا مباراتين ودتين استعدادا لكأس العالم فازت في الأولى على النرويج 4-صفر ثم تعادلت مع باراجواي 1-1.

وشارك انطوان جريزمان لاعب ريال سوسيداد ولوك ريمي مهاجم نيوكاسل يونايتد محل ريبري في مركز الجناح الايسر.

وقدم اللاعبان عرضا متميزا حيث سجل جريزمان الهدف في مباراة باراجواي.

ويرغب ديشان على الأرجح في تجنب أخطاء مدربين سابقين حين ضموا لاعبين بارزين لتشكيلة الفريق في بطولات كبيرة رغم الاصابة على أمل تعافيهم خلال المنافسات.

وفي 2002 ضم المدرب السابق روجيه لومير زين الدين زيدان لكأس العالم رغم تعرض اللاعب لاصابة في الفخذ في آخر مباريات فرنسا الودية قبل البطولة ضد كوريا الجنوبية. ولم يتمكن زيدان من اللعب سوى في آخر مباريات دور المجموعات امام الدنمرك ولم يكن لمشاركته اي تأثير ليخرج المنتخب من الدور الأول.

وفي بطولة أوروبا عام 2008 ضم المدرب السابق ريمون دومينيك اللاعب المصاب باتريك فييرا للتشكيلة لكنه لم يشارك في اي مباراة حين خرجت فرنسا ايضا من دور المجموعات.

وكان بمقدور ديشان استدعاء سمير نصري لاعب مانشستر سيتي لكن المدرب أوضح حين استبعده من التشكيلة ان السبب يرجع لسلوكه خارج الملعب.

وستقابل فرنسا منتخب جاميكا وديا في ليل يوم الاحد قبل السفر الى البرازيل.

اعداد معاذ عبد العزيز - تحرير اشرف حامد

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below