15 حزيران يونيو 2014 / 17:58 / منذ 3 أعوام

هدف قاتل يهدي سويسرا الفوز 2-1 على الإكوادور في كأس العالم

برازيليا (رويترز) - أحرز البديل حارس سيفيروفيتش هدفا في الثواني الأخيرة من الوقت الضائع بعد هجمة مرتدة سريعة ليقود سويسرا للفوز 2-1 على الإكوادور في نهائيات كأس العالم لكرة القدم يوم الأحد.

لاعبون بالمنتخب السويسرى يحتفلون بالفوز على الاكوادور في كأس العالم في برازيليا يوم الاحد.. تصوير: ادى كيوخ - رويترز.

وبينما كان الفريقان في الطريق نحو أول تعادل في كأس العالم 2014 قابل سيفيروفيتش كرة عرضية من ناحية اليسار ووضعها في المرمى في الدقيقة الثالثة والأخيرة من الوقت المحتسب بدل الضائع.

وبدأت الهجمة المرتدة بعدما تصدى فالون بهرامي لاعب الوسط لتسديدة داخل منطقة جزائه قبل أن يسمح الحكم رافشان ايرماتوف في قرار رائع بمواصلة اللعب رغم وجود خطأ ضد اللاعب السويسري.

وقال شيردان شاكيري لاعب سويسرا الفائز بجائزة أفضل لاعب في المباراة ”كنا على وشك التأخر 2-1 لكننا أنقذنا فرصة بشكل رائع ثم أحرزنا هدف الفوز بعد ذلك.“

وأضاف ”لعبنا بشكل أفضل خلال الشوط الثاني عن طريق التمريرات السهلة.. وهو ما ساعدنا على صناعة الفرص.“

أما رينالدو رويدا مدرب الإكوادور فألقى باللوم على ”لحظة سذاجة“ في خسارة فريقه المباراة.

وأضاف ”فقدنا تنظيمنا في النهاية وتأثرنا بمشاعرنا بعض الشيء وهذا تسبب في دخول الهدف في مرمانا وحرمنا من التعادل.“

وتقدم اينر فالنسيا بهدف للإكوادور بضربة رأس في الدقيقة 22 وأدرك البديل ادمير محمدي التعادل بالطريقة ذاتها في الدقيقة 48.

وأهدر شاكيري أول فرصة لسويسرا عندما توغل بالكرة وسددها بجوار القائم بعد مرور ربع ساعة من حافة منطقة الجزاء.

لكن قرب النهاية كان شاكيري لاعب بايرن ميونيخ قريبا من إحراز هدف الفوز لسويسرا عندما انفرد بالمرمى من ناحية اليسار وسدد الكرة في الشبكة الخارجية للمرمى.

وكان التكافؤ حاضرا إلى حد كبير طوال المباراة.

وحتى عندما تقدم فالنسيا بضربة رأس من مدى قريب بعد ركلة حرة نفذها والتر أيوفي أدرك المنافس التعادل بالطريقة ذاتها. وجاء هدف فالنسيا بعدما أفلت من رقابة يوهان جورو مدافع سويسرا.

واستغل محمدي - الذي شارك في بداية الشوط الثاني بدلا من فالنتين شتوكر - ركلة ركنية نفذها ريكاردو رودريجيز ووضع الكرة برأسه في المرمى من نفس المكان تقريبا الذي سجلت منه الإكوادور.

لكن قبل الهدف بدقيقة واحدة أطلق المدافع شتيفان ليختشتاينر تسديدة من خارج المنطقة تحولت إلى ركلة ركنية وأسفرت عن الهدف.

وسجل يوسيب درميتش هدفا لسويسرا في الدقيقة 70 بعدما وجد نفسه في مواجهة المرمى من مدى قريب قبل أن يلغى الهدف بداعي التسلل. وأظهرت الإعادة التلفزيونية أن الكرة لمست أحد مدافعي الإكوادور قبل أن تصل لدرميتش.

وكادت سويسرا التي استحوذت على الكرة كثيرا خلال الشوط الثاني أن تدفع ثمن خروج خاطئ من الحارس دييجو بيناليو عن مرماه لكن الدفاع أنقذ الفرصة في الوقت المناسب.

وفي الدقائق الأخيرة زادت الإثارة في ظل سعي كل منتخب الخروج بالنقاط الثلاث حتى تمكن سيفيروفيتش من خطف هدف الانتصار الثمين بعد تمريرة متقنة أخرى من رودريجيز صانع الهدف الأول.

وتضم المجموعة الخامسة أيضا فرنسا وهندوراس.

إعداد أسامة خيري للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below