16 حزيران يونيو 2014 / 21:19 / منذ 3 أعوام

أول تعادل في البرازيل بعد مباراة ضعيفة بين نيجيريا وايران

منتخبا إيران ونيجيريا قبل مباراتهما يوم الاثنين ضمن المجموعة السادسة في بطولة كأس العالم لكرة القدم بالبرازيل. تصوير: إيفان الفارادو - رويترز

كوريتيبا (البرازيل) (رويترز) - انتهت أول مباراة في كأس العالم لكرة القدم هذا العام في البرازيل بالتعادل بعدما خرجت مواجهة نيجيريا مع إيران بلا أهداف يوم الاثنين ليواصل الفريقان البحث عن انتصارهما الأول في النهائيات منذ 1998.

وربما تشعر ايران بسعادة أكثر قليلا من نيجيريا بعدما حافظت على شباكها نظيفة للمرة الأولى في كأس العالم منذ مشاركتها لأول مرة في النهائيات عام 1978.

ولن يكون التعادل مفيدا للمنتخبين في ظل وقوعهما ضمن المجموعة السادسة التي تضم الارجنتين والبوسنة

وفازت الارجنتين 2-1 على البوسنة يوم الأحد في مباراة مختلفة تماما عن لقاء يوم الاثنين.

وكان ستيفن كيشي مدرب نيجيريا أشار يوم الأحد الى ان المنتخبات الافريقية في مثل قوة باقي الفرق الموجودة حاليا في البرازيل وانه من الممكن ان تتوج باللقب في النهاية لكن في لقاء يوم الاثنين لم تكن الدلائل مشجعة.

وأكد كيشي القائد السابق لنيجيريا ان فريقه سيطر على مجريات اللعب لكنه عانى من ”توتر وقلق“ أمام مرمى ايران.

وقال كيشي ”كنا نريد التسجيل المرة تلو الأخرى لكن هذا لم يحدث. يجب ان نعمل على تهدئة الجميع والعمل بداية من هذه النقطة.“

وانطلقت صيحات الاستهجان تجاه الفريقين من المدرجات مع وجود 39 ألف متفرج بعد عرض ضعيف في الشوط الأول مقارنة بمهرجانات الأهداف في المباريات السابقة في البطولة والتي انتهت جميعا بالفوز.

ولجأت ايران للدفاع كما هو متوقع لكن نادرا ما شكل ايمانويل ايمنيكي مهاجم نيجيريا خطورة على مرمى الفريق المنافس بعدما اعتمدت بطلة افريقيا على التمريرات الطويلة للأمام.

ووضعت نيجيريا الكرة في الشباك بعد مرور سبع دقائق من زمن اللقاء بعد ارتباك أمام المرمى لكن الحكم الاكوادوري كارلوس فيرا بسبب ما بدا انها مخالفة ضد علي رضا حجيجي حارس إيران.

وأهدرت نيجيريا فرصة أخرى بعد دقيقتين بعدما سدد اوجيني اونازي كرة بعيدة عن المرمى.

واقتربت ايران من افتتاح التسجيل في الدقيقة 33 بعدما تصدى الحارس النيجيري فينسن انياما لضربة رأس من رضا قوجان نجاد اثر ركلة ركنية.

وخرج جودفري اوبوابونا مدافع نيجيريا من الملعب قبل مرور نصف ساعة بعد التحام قوي وشارك جوزيف يوبو القائد السابق للمنتخب بدلا منه.

وستتقابل ايران في المباراة التالية مع الارجنتين في بيلو هوريزوننتي يوم السبت القادم.

وقال البرتغالي كارلوس كيروش مدرب ايران ”الأمر الأكثر أهمية هو ان كل الأشياء متاحة بالنسبة لنا. في بعض الأحيان عندما يلعب الفريق بقوة والتزام وبروح قتالية وانفعال وتوتر فان المباراة قد تكون مثيرة أيضا.“

وأضاف المدرب السابق لريال مدريد الاسباني ”بالطبع الجماهير تفضل مشاهدة أربعة أو خمسة أهداف. أتفهم هذا لكننا نفضل الخروج من اللقاء بنقطة واحدة.“

وتابع ”لا نملك لاعبين من ليفربول وتشيلسي ولاتسيو في فريقنا. احتفل لاعبو الفريق بمجهودهم وتركيزهم وأسلوبهم في اللعب. انهم يستحقون الاحتفال.“

اعداد أحمد ممدوح للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below