بعد اخطاء فادحة مبكرة.. حكام كأس العالم يرحبون بالتواري عن الانظار

Thu Jun 19, 2014 11:23am GMT
 

من مايك كوليت-وايت

ساو باولو (رويترز) - أصبحت الانتصارات التي تتحقق بعد التأخر في النتيجة شائعة في كأس العالم هذا العام لذلك يبدو اختفاء الحكام - بعد بداية مهتزة للبطولة - من صدارة العناوين ملائما ليسمحوا لكرة القدم الممتعة بالاستحواذ على الاهتمام.

وحذر نيكو كوفاتش مدرب كرواتيا من "سيرك" بعد ركلة جزاء مثيرة للجدل احتسبها الحكم الياباني يويتشي نيشيمورا في المباراة الافتتاحية والتي حولت سير المباراة لصالح البرازيل.

وفي المباراة التالية مباشرة حين التقت المكسيك مع الكاميرون ألغي هدفان وليس هدف واحد سجلهما جيوفاني دوس سانتوس بعد قرارات تسلل تركت اللاعب في حالة غضب.

وانقذ اوريبي بيرالتا ماء وجه الحكام ومنح الفوز 1-صفر للمكسيك لكن إن كانت المباراة انتهت بالتعادل أو بفوز المنتخب الكاميروني فان القرارات لم تكن ستنسى بسهولة.

وتبدو هذه القرارات المثيرة للجدل كذكرى بعيدة الان وسط سيل من المباريات الممتعة منذ ذلك الوقت وقال ماسيمو بوساكا المسؤول عن الحكام في كأس العالم إنه سعيد بالمستوى العام.

وابلغ بوساكا رويترز يوم الاربعاء عن طريق البريد الالكتروني "من المستحيل على أي حكم عدم ارتكاب أي خطأ طيلة 90 دقيقة.. والأمر نفسه بالنسبة للاعبين."

وأضاف "نحاول تقليل الاخطاء وعدم التأثير في النتيجة. بشكل عام أعتقد أننا نقوم بعمل جيد جدا وأشعر بثقة بالنسبة لبقية البطولة."

ورفض بوساكا التعليق على وقائع معينة خلال الاسبوع الأول من البطولة رغم أنه في اليوم الثاني دافع عن ركلة جزاء نيشيمورا.   يتبع

 
الحكم الياباني يويتشي نيشيمورا (إلى اليمين) يشهر بطاقة صفراء للكرواتي فيدران كورلوكا خلال مباراة بين منتخب كرواتيا ومنتخب البرازيل في ساوباولو يوم 12 يونيو حزيران 2014. تصوير: مراد سيزار - رويترز