20 حزيران يونيو 2014 / 17:59 / منذ 3 أعوام

كوستاريكا تفاجيء ايطاليا وانجلترا تودع كأس العالم

لاعبون بمنتخب كوستريكا يحتفلون بالفوز على إيطاليا فى بطولة كأس العالم بالبرازيل يوم الجمعة. تصوير: روبن سبرتش - رويترز.

ريسيفي (البرازيل) (رويترز) - أحرز برايان رويز هدفا قبل دقيقة واحدة من نهاية الشوط الأول ليقود كوستاريكا للتأهل إلى الدور الثاني بكأس العالم لكرة القدم بعد فوزها على ايطاليا 1-صفر يوم الجمعة لتودع انجلترا البطولة رسميا.

وارتقى رويز عاليا ليقابل تمريرة عرضية من جونيور دياز ويلعبها برأسه لتصطدم بالعارضة وتعبر الخط وهو ما أكدته تكنولوجيا خط المرمى.

وقال خورخي لويس بينتو مدرب كوستاريكا "هذا يوم استثنائي. كنا نعلم اليوم أننا نستطيع صنع التاريخ وقد فعلنا ذلك. لذا قلت للاعبي فريقي اليوم دعونا نحترم الماضي لأن ذلك كان إيجابيا لكن اليوم دعونا نغير التاريخ."

وأضاف "واجهنا منافسا تاريخيا لذا بالطبع نشعر بالفخر. الفريق يشعر بالفخر. كوستاريكا تشعر بالفخر."

وتابع "كمدرب في بعض الأوقات أطلب الكثير من لاعبي الفريق وأعلم مدى صعوبة ذلك عليهم. لكن اليوم قدموا كل شيء."

ورفع الفوز رصيد كوستاريكا إلى ست نقاط وضمنت التأهل إلى الدور الثاني وتحتل ايطاليا المركز الثاني بثلاث نقاط بفارق الاهداف عن اوروجواي.

وتحتاج إيطاليا إلى التعادل مع اوروجواي يوم الثلاثاء القادم في ختام مباريات المجموعة لتتأهل إلى الدور الثاني بينما يجب على اوروجواي خطف النقاط الثلاث.

وهي المرة الأولى منذ 24 عاما التي تستطيع فيها كوستاريكا الصعود إلى الدور الثاني فيما ودعت انجلترا البطولة من الدور الأول للمرة الأولى منذ عام 1958.

وفي الوقت الذي أحدثت فيه كوستاريكا المفاجأة بكونها أول فريق يتأهل عن المجموعة فأن الفوز لم يأت عن طريق المصادفة.

وبعيدا عن أول نصف من المباراة عندما أهدر ماريو بالوتيلي أبرز فرص ايطاليا فقد بدت كوستاريكا أكثر تنظيميا في الدفاع.

وأمضى بالوتيلي الوقت المتبقي من المباراة تحت سيطرة المدافع جيانكارلو جونزاليس.

وقال تشيزاري برانديلي مدرب ايطاليا "لا تفوز بالمباريات لأنك فزت بالألقاب في الماضي."

وأضاف "كوستاريكا عملت بجد لتصل هنا بهذا الأداء الممتاز. هو فريق منظم وسوف يتقدمون في البطولة."

وتابع "هذه ليست مفاجأة. قلت لزملائي إن منتخب كوستاريكا يملك فريقا قويا ولاعبين ممتازين. قلت إن هذه المجموعة ستكون صعبة."

وضغط خماسي دفاع كوستاريكا من أجل تضييق المساحات على ايطاليا التي لجأت للدفاع والاعتماد على الهجمات المرتدة وهي الطريقة التي كادت أن تؤتي ثمارها بعد مرور 30 دقيقة بعد أن أرسل اندريا بيرلو كرة بينية إلى ماريو بالوتيلي المنفرد.

وفشل بالوتيلي في السيطرة على الكرة من لمسته الأولى ثم فشل في تسديد الكرة من فوق الحارس في اللمسة الثانية.

ومع اقتراب نهاية الشوط الأول أوضحت كوستاريكا لماذا قد تشكل خطورة على مرمى ايطاليا.

وفي غضون ثلاث دقائق لعب اوسكار دوارتي ضربة رأس خارج المرمى وطالب جويل كامبل بالحصول على ركلة جزاء بعد إعاقته داخل منطقة الجزاء لكن الحكم التشيلي انريكي اوسيس أشار باستكمال اللعب ثم أحرز رويز هدف الفوز.

وفي الشوط الثاني أشرك برانديلي المهاجم انطونيو كاسانو لكن كوستاريكا أحكمت سيطرتها الدفاعية على المباراة مع الانطلاق في هجمات مرتدة خطيرة.

وبعد انتهاء المباراة احتفلت جماهير كوستاريكا في المدرجات كما احتفل اللاعبون في الملعب. في حين ابتعد بينتو خارج الملعب في محاولة لتجميع أفكاره.

وقال "كنت أفكر في أشياء كثيرة. كنت أشكر الله وأفكر في كل من ساعدنا لتحقيق هذه النتيجة.. وكل من ساندنا."

اعداد شادي أمير - تحرير أحمد ممدوح

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below