الإكوادور قد تحصل على بعض المساعدة من مدربها السابق

Sat Jun 21, 2014 2:01pm GMT
 

من كيث وير

كوريتيبا (البرازيل) (رويترز) - بعدما أحيت الإكوادور أملها في الاستمرار بنهائيات كأس العالم لكرة القدم بالفوز 2-1 على هندوراس فإنها قد تستفيد من بعض المساعدة من مدربها السابق لويس فرناندو سواريز لمواصلة المشوار والتأهل للدور الثاني.

وستلعب الإكوادور في الجولة الثالثة من المجموعة الخامسة ضد متصدرتها فرنسا يوم الأربعاء المقبل بينما ستلعب سويسرا ضد هندوراس التي خسرت المباراتين وبات خروجها من البطولة شبه مؤكد.

وقال رينالدو رويدا مدرب الإكوادور "مباراة فرنسا ستكون صعبة جدا. علينا التركيز على مباراتنا وتمني الحصول على نتيجة إيجابية."

وتلعب هندوراس تحت قيادة المدرب سواريز الذي سبق وقاد الإكوادور للوصول لدور الستة عشر في كأس العالم 2006 وهي أفضل نتيجة لها في النهائيات على الإطلاق كما أنه إنجاز يقر رويدا بتعرضه لضغوط لمعادلته.

وأضاف رويدا الذي كان نفسه مدربا لهندوراس في كأس العالم 2010 "أتمنى أن تحقق هندوراس نتيجة رائعة أمام سويسرا وأن يساعدنا ذلك."

وتتصدر فرنسا المجموعة بست نقاط ولديها رصيد أهداف كبير ويبدو تأهلها مضمونا. وفي رصيد الإكوادور وسويسرا ثلاث نقاط لكل منهما وتتقاسمان المركز الثاني وستدور المنافسة بينهما على بطاقة التأهل الأخرى.

ولعب المهاجم إينر فالنسيا دور البطولة للإكوادور يوم الجمعة فسجل هدفيها أمام هندوراس وقد يضمن لها هذا الفوز التأهل للدور الثاني للمرة الأولى منذ 1982.

ويملك فالنسيا في البطولة الآن ثلاثة أهداف بعدما انضم للتشكيلة في وقت متأخر إثر الوفاة المفاجئة للمهاجم الأساسي الراحل كريستيان بنيتز بسبب أزمة قلبية.   يتبع

 
لويس فرناندو سواريز مدرب هندوراس يوم الخميس. تصوير: هنري روميرو - رويترز