22 حزيران يونيو 2014 / 17:58 / منذ 3 أعوام

هدف متأخر يهدي بلجيكا الفوز على روسيا والصعود لدور الستة عشر

إيدن هازارد لاعب بلجيكا (بالقميص الأحمر) يسدد الكرة باتجاه مرمى روسيا خلال مباراة المنتخبين يوم الأحد في كأس العالم لكرة القدم في البرازيل. تصوير: بيلار اوليفاريس - رويترز

ريو دي جانيرو (رويترز) - بذل إيدن هازارد مجهودا رائعا وصنع هدف الفوز لزميله البديل ديفوك أوريجي في الدقائق الأخيرة لتفوز بلجيكا 1-صفر على روسيا وتتأهل لدور الستة عشر بنهائيات كأس العالم لكرة القدم يوم الأحد.

وبينما كانت المباراة في طريقها إلى التعادل بلا أهداف توغل هازارد من ناحية اليسار ومرر الكرة من داخل المنطقة لزميله اوريجي الذي حولها مباشرة وبقوة في المرمى في الدقيقة 88.

وارتفع رصيد بلجيكا إلى ست نقاط من مباراتين في صدارة المجموعة الثامنة وضمنت التأهل بينما تجمد رصيد روسيا عند نقطة واحدة.

وقال مارك فيلمتوس مدرب بلجيكا ”لم تكن المباراة سهلة لكن أعتقد أننا حققنا فوزا مستحقا.“

وأضاف المدرب عن لاعبه صاحب هدف الفوز ”إنه يبلغ من العمر 19 عاما. كان انضمامه مفاجئا بعض الشيء لأنه لم يكن معروفا قبل أن أضمه. الآن بات الجميع يعرف من هو.“

وأصبح اوريجي أصغر لاعب يحرز هدفا في كأس العالم الجارية.

وأشاد اوريجي بهازارد وقال ”كان الفوز مهما لكن أعتقد أننا صنعنا الانتصار. أعتقد أننا أظهرنا اليوم قوتنا الذهنية.“

وأضاف ”عدت خطوة وتلقيت منه التمريرة. يقول الناس إن الهدف لم يكن سهلا لكن العمل الذي قام به (هازارد) يؤكد أنه لاعب رائع.“

وتضم هذه المجموعة أيضا منتخبي الجزائر التي لا تملك أي نقطة وكوريا الجنوبية (نقطة واحدة) وسيلتقي المنتخبان في وقت لاحق يوم الاحد.

وقال فابيو كابيلو مدرب روسيا ”المباراة كانت جيدة وسريعة وقوية. أشعر بالإحباط من أجل اللاعبين لأنهم قدموا مباراة جيدة.“

وتأتي تصريحات كابيلو متناقضة مع مشاعر نحو 73 ألف مشجع في الاستاد أطلقوا صيحات الاستهجان بسبب ضعف مستوى المباراة.

وبذل دريس ميرتينز الجناح الأيمن لبلجيكا مجهودا كبيرا في التغلب على تماسك الدفاع الروسي وأرهق دميتري كومباروف الظهير الأيسر لروسيا وسدد كرة في الشبكة الخارجية للمرمى قبل أن يرسل كرة عرضية لم تجد من يحولها داخل المرمى.

وطالبت روسيا - التي تعادلت في الجولة الأولى بهدف لمثله مع كوريا الجنوبية - باحتساب ركلة جزاء لها بعدما بدا أن توبي الدرفيلد ارتكب خطأ ضد مكسيم كانويوكوف داخل المنطقة.

لكن أخطر فرصة سنحت لروسيا كانت قبل لحظات من نهاية الشوط الأول عندما ارتقى المهاجم الكسندر كوكورين لكرة عرضية ووضعها برأسه من مدى قريب بجوار القائم الأيسر لمرمى بلجيكا مباشرة.

ورغم تراجع مستوى الشوط الثاني جاءت الإثارة في آخر عشر دقائق وكانت البداية بتسديدة الروسي اندريه ايشيتشينكو بجوار القائم.

لكن رغم مشاركة الروسي الخطير آلان جاجويف في الدقائق الأخيرة ضغطت بلجيكا بقوة بفضل عدة محاولات من هازارد لاعب تشيلسي ونفذ زميله كيفن ميرالاس ركلة حرة متقنة ارتدت من القائم.

وستقام الجولة الثالثة من دور المجموعات يوم الخميس المقبل حيث سلتقي كوريا الجنوبية مع بلجيكا والجزائر مع روسيا في الوقت ذاته.

وشارك فنسن كومباني قائد بلجيكا في التشكيلة الأساسية بعد تعافيه من إصابة في الفخذ وقدم عرضا دفاعيا قويا لكن زميله توماس فرمالين الظهير الأيسر تعرض لإصابة في ركبته خلال الإحماء.

ورغم أن فرمالين دخل التشكيلة الأساسية فإنه خرج في منتصف الشوط الأول وشارك يان فيرتونن بدلا منه.

إعداد أسامة خيري للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below