استراليا تستخلص الايجابيات من كأس العالم رغم ثلاث هزائم متتالية

Tue Jun 24, 2014 12:35am GMT
 

(رويترز) - رغم الهزيمة في ثلاث مباريات متتالية والخروج من كأس العالم لكرة القدم دون أي انتصار ترى استراليا انه من الممكن استخلاص بعض الايجابيات من مشاركتها في نهائيات البرازيل.

وبعد الخسارة 3-صفر أمام اسبانيا يوم الاثنين أنهت استراليا مشوارها الرابع في كأس العالم بالمركز الأخير في المجموعة الثانية في أسوأ مشاركة لها بالنهائيات طوال تاريخها.

وقدمت استراليا أضعف عروضها في البطولة الحالية أمام بطلة العالم 2010 وفشلت في التسجيل للمرة الأولى في البرازيل.

وقال انجي بوستيكوجلو مدرب استراليا للصحفيين في استراليا "أعتقد اننا أظهرنا نوايانا الحقيقية في هذه البطولة. عندما تحلينا بالثقة والايجابية ضغطنا على أفضل المنتخبات في العالم."

وأضاف "لكن لسنا ضمن أفضل 16 فريقا الآن وهذا ما يجب علينا محاولة فعله خلال السنوات الأربع القادمة."

وتابع "اذا اعتقد الناس ان هذه انتكاسة لن أشعر بالقلق لكي أكون صريحا. أعتقد ان هناك ما يكفي من الناس في استراليا يقدرون مجهودات اللاعبين."

ورغم تأخرها 2-صفر في المباراة الأولى أمام تشيلي كافحت استراليا بقوة لتقلص الفارق لكنها خسرت 3-1 في النهاية بعد هدف من جان بوسيجور في الوقت المحتسب بدل الضائع.

وقدمت استراليا عرضا قويا في اللقاء الثاني وسجل تيم كاهيل هدفا رائعا قبل ان تخسر استراليا 3-2 أمام هولندا في مباراة مثيرة.

وجاءت الهزيمة أمام اسبانيا لتوضح مدى صعوبة المجموعة التي لعبت فيها استراليا أقل المنتخبات تصنيفا في كأس العالم.   يتبع

 
لاعبو استراليا بعد الهزيمة يوم الاثنين أمام اسبانيا في كأس العالم لكرة القدم. تصوير: هنري روميرو - رويترز