9 تموز يوليو 2014 / 00:12 / بعد 3 أعوام

سيزار حارس البرازيل: الهزيمة القاسية أمام المانيا لا يمكن تفسيرها

بيلو هوريزونتي (البرازيل) (رويترز) - أكد جوليو سيزار حارس البرازيل يوم الثلاثاء ان هزيمة بلاده 7-1 أمام المانيا في قبل نهائي كأس العالم لكرة القدم لم تكن متوقعة ولا يمكن تفسيرها.

جوليو سيزا رحارس مرمى البرازيل بعد الخسارة أمام ألمانيا في قبل نهائي كأس العالم لكرة القدم يوم الثلاثاء. صورة لرويترز من ممثل عن وكالات الأنباء

وقال سيزار الذي اهتزت شباكه أربع مرات في ست دقائق خلال الشوط الأول ”بعد الهدف الأول لالمانيا فقدنا الوعي ولم يتوقع أي شخص ما حدث.“

وبدأت المانيا اللقاء بشراهة هجومية كبيرة لتحرز خمسة أهداف في الشوط الأول قبل ان تضيف هدفين آخرين في الشوط الثاني أمام بطلة العالم خمس مرات سابقة.

وقال سيزار للصحفيين ”في الحقيقة من الصعب تفسير ما حدث. لا يمكن للمرء تفسير ما لا يمكن تفسيره.“

وتحمل لويز فيليبي سكولاري مدرب البرازيل مسؤولية هذه الهزيمة التاريخية لمنتخب بلاده.

وقال سكولاري الذي قاد البرازيل لآخر ألقابها الخمسة في كأس العالم عام 2002 ”هذه النتيجة الكارثية تتقاسمها المجموعة بأكملها لكن الاختيارات ومن وضع الخطة الفنية وطريقة اللعب؟ انا فعلت ذلك. لذلك من يتحمل المسؤولية هو انا.“

ودخلت البرازيل البطولة على أرضها وهي مرشحة للقب لكن آمالها تحطمت تماما بعدما نالت هزيمة قاسية على استاد مينيراو في بيلو هوريزونتي.

وقال سكولاري ”خسرنا مباراة واحدة أمام فريق كبير. حتى عندما تحدثنا مع الفريق الالماني بعد المباراة. انهم لا يعرفون كيف حدث هذا. خمس تسديدات وخمسة أهداف.“

وأكد سيزار ان لاعبي البرازيل سيتقدمون باعتذار لكنه أشار الى ان المنتخب الالماني فريق قوي.

وقال سيزار ”كانت الأمور جميلة حتى الوصول الى هذه النقطة. أشكر الشعب البرازيلي وأتقدم بالتهنئة للجماهير على كل المساندة التي منحتها لنا.“

وأضاف ”سنذهب الى منازلنا ونعانق عائلاتنا. وسنشكر الجماهير. اقتربنا لكن لم ننجح وهكذا كان الأمر.“

وانفجر المدافع ديفيد لويز في البكاء بعد المباراة بعدما شعر بآلام الهزيمة القاسية.

وقال لويز ”كنت أريد اسعاد الناس فقط. لسوء الحظ لم نتمكن من هذا. انا اسف. أتقدم بالاعتذار لكل الشعب البرازيلي. كنت أريد فقط رسم الابتسامة على وجوههم.“

واعتذر لويز الذي وضع شاة قيادة المنتخب اليوم للجماهير لكنه أشار الى تفوق المنتخب الالماني.

وقال لويز ”الفريق المنافس كان الأفضل والأكثر استعدادا ولعب أفضل منا وسمحنا بدخول أربعة أهداف لمرمانا خلال ست دقائق. هذا يوم حزين للغاية وسنتعلم منه.“

اعداد أحمد ممدوح للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below