20 آب أغسطس 2014 / 22:49 / بعد 3 أعوام

زينيت وبورتو على أعتاب مرحلة المجموعات بالفوز كل خارج أرضه

بيرن (رويترز) - وضع كل من زينيت سان بطرسبرج وبورتو قدما في مرحلة المجموعات بدوري أبطال اوروبا لكرة القدم بالفوز 1-صفر كل خارج أرضه في ذهاب الدور الحاسم من تصفيات المسابقة يوم الأربعاء.

لاعبو فريق زينيت اثناء مباراة بدوري ابطال اوروبا في دورتموند يوم 19 مارس اذار 2014 - رويترز

ومنح هدف في الشوط الأول عن طريق أوليج شاتوف التقدم لزينيت الذي يقوده المدرب اندريه فيلاس بواش ليفوز 1-صفر على مضيفه ستاندار لييج بينما تحقق فوز بورتو على مضيفه ليل بهدف في الشوط الثاني عن طريق هيكتور هيريرا.

وفي المباريات الثلاث الأخرى يوم الاربعاء كان التعادل 1-1 هو النتيجة السائدة بين براتيسلافا وباتي بوريسوف وبين ماريبور وسيلتيك وبين البورج وابويل نيقوسيا.

والهدف الذي أحرزه شاتوف في الدقيقة 16 كان بجهد جماعي رائع وبدأ حين مرر دومينيكو كريسيتو كرة عرضية في طريق داني.

وهيأ اللاعب البرتغالي الكرة بصدره إلى البرازيلي هالك الذي مررها بدوره إلى شاتوف فأطلقها بباطن قدمه في الشباك وهو واقف على نقطة تنفيذ ركلات الجزاء تقريبا.

كما حاول داني وجوزيه روندون بدورهما لكن إطار المرمى حرم زينيت من إضافة المزيد في ظل هيمنته على اللعب.

أما بورتو الذي لم يفشل إلا مرة واحدة في التأهل لمرحلة المجموعات منذ بدأت المسابقة بشكلها الحالي في 1992 فسيطر تماما على اللعب في ضيافة منافسه الفرنسي وحسم المهاجم المكسيكي الدولي هيريرا المباراة بتسديدة من مسافة قريبة في الدقيقة 61 بعدما منع الحارس فينسن إنياما ضربة رأس من جاكسون مارتينيز.

وقال جولين لوبيتيجي مدرب بورتو ”قدمنا مباراة جادة للغاية ضد منافس خطير وصعب.“

وأضاف ”أتيحت لنا فرص كافية لضمان النتيجة والآن علينا أن نواصل العمل على تحقيق نتيجة جيدة في مباراة الإياب.“

وأهدى براتيسلافا لمنافسه باتي التقدم قبل نهاية الشوط الأول حين حول لاعبه توماس يابولانسكي تمريرة عرضية لعبها سيرجي كريفيت إلى داخل شباك فريقه.

وأدرك روبرت فيتك التعادل لبطل سلوفاكيا الذي لم يتأهل من قبل لمرحلة المجموعات وذلك قبل عشر دقائق من النهاية.

وبدا سيلتيك أكثر تصميما على تحقيق أفضل نتيجة في سلوفينيا.

وتقدم الفريق الاسكتلندي مبكرا حين أطلق كالوم مكجريجور كرة قوية في الشباك من متابعة لكرة مرتدة قبل أن يتعادل داميان بوهار للمنافس في الدقيقة 14.

وهيمن البورج على الشوط الأول ضد ابويل واستحق التقدم حين وضع نيكولاي تومسن الكرة بباطن القدم في الشباك من على حافة منطقة الجزاء لكن البرازيلي فينسيوس سجل هدفا للفريق القبرصي من الهجمة الحقيقية الوحيدة التي أتيحت له بعد تسع دقائق من بداية الشوط الثاني.

إعداد سامح البرديسي للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below