25 آب أغسطس 2014 / 23:09 / بعد 3 أعوام

الجزائر تقرر غلق الملعب الذي شهد وفاة ايبوسي

الجزائر (ويترز) - أعلنت الرابطة الجزائرية المحترفة لكرة القدم يوم الاثنين غلق استاد أول نوفمبر في تيزي وزو بعدما شهد وفاة المهاجم الكاميروني البير ايبوسي خلال مباراة لفريقه شبيبة القبائل في دوري الدرجة الأولى.

وقالت الرابطة في بيان إن التحقيقات لا تزال جارية حول الحادث الذي وقع يوم السبت الماضي وتسبب في إيقاف جميع أنشطة كرة القدم بالبلاد.

وتعرض ايبوسي لإصابة في رأسه بعد القاء مقذوف من مدرج فريقه أثناء خروج اللاعبين من الملعب عقب الخسارة 2-1 أمام اتحاد العاصمة في ملعب تيزي وزو بعدما أحرز المهاجم الكاميروني الهدف الوحيد لشبيبة القبائل.

وقال محفوظ قرباج رئيس الرابطة ”قررنا ايقاف كافة الأنشطة الكروية في الجزائر إلى أجل غير مسمى. الشيء المؤكد أن الفترة لن تقل عن شهر بعد الحادث المؤسف الذي وقع لايبوسي.“

وأضاف ”ملف القضية لا يزال مفتوحا لكن قررنا غلق ملعب أول نوفمبر في تيزي وزو. عندما يعود فريق شبيبة القبائل إلى هذا الملعب سيستقبل منافسيه دون جمهور.“

وتابع ”هناك لجنة خاصة مكلفة من وزارة الداخلية تتابع الملف عن كثب بعد التحقيق الذي طالب الوزير بفتحه لكن العقوبة لن تمس الفريق قاريا.“

تغطية صحفية: محمد شيخي - إعداد سامح البرديسي - تحرير أحمد ممدوح

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below