28 آب أغسطس 2014 / 08:38 / بعد 3 أعوام

بلاتيني لن يخوض انتخابات رئاسة الفيفا ضد بلاتر

موناكو (رويترز) - استبعد الفرنسي ميشيل بلاتيني رئيس الاتحاد الاوروبي لكرة القدم نفسه يوم الخميس من خوض سباق انتخابات رئاسة الاتحاد الدولي (الفيفا) ضد السويسري سيب بلاتر الذي يسعى لولاية خامسة في منصبه.

ميشيل بلاتيني رئيس الاتحاد الاوروبي لكرة القدم (الى اليسار) يتحدث مع سيب بلاتر رئيس الفيفا في السلفادور يوم 16 يونيو حزيران 2014. تصوير: دارين ستابلس - رويترز.

وقال اللاعب السابق لمنتخب فرنسا خلال مؤتمر صحفي حاشد في مونت كارلو إنه سيتقدم ثانية للمنافسة على رئاسة الاتحاد الاوروبي وهو المنصب الذي يشغله منذ عام 2007.

وأبلغ بلاتيني (59 عاما) أعضاء الاتحاد الاوروبي للعبة وعددهم 54 عضوا أنه قرر عدم مواجهة بلاتر (78 عاما) في الانتخابات العام القادم. ويتوقع ان يخوض السويسري بلاتر المنافسة على رئاسة الفيفا لفترة خامسة عندما تجري الانتخابات في يونيو حزيران المقبل.

وقال الفرنسي بلاتيني انه تشاور لاشهر قبل ان يتخذ قراره بعدم المنافسة الا انه يعتقد ان الفيفا بحاجة للمزيد من التغيير وان الوقت قد حان لرحيل بلاتر.

ويشغل بلاتر رئاسة الفيفا منذ عام 1998 والمح الى انه سينافس ثانية على الرغم من الانتقادات بان الرياضة والفيفا طالتهما مزاعم الفساد خلال رئاسته للاتحاد الدولي.

وقال بلاتيني بشأن قراره ”فكرت طويلا وبعمق بشأن هذا الامر على مدار اشهر طويلة الا انني لم استطع ان اقنع نفسي بالمنافسة على رئاسة الفيفا. هذا هو الامر ببساطة. رغبتي تتمثل في المنافسة على رئاسة الاتحاد الاوروبي لفترة جديدة.“

واضاف ”ابلغت رؤساء (الاتحادات المحلية) هذا الصباح ان هذا الاختيار نابع من قلبي استنادا لرؤيتي لكرة القدم ولعاطفتي.“

وتابع ”هناك مشروعات كبيرة في انتظارنا واملك الدافع للمضي قدما فيها قبل ان انتقل يوما ما لمكان آخر الا ان الوقت ليس مناسبا الان او ان الوقت لم يحن بالنسبة لي لشغل منصب في الفيفا.“

وقال بلاتيني الذي يشغل منصب نائب رئيس الفيفا ويملك عضوية اللجنة التنفيذية بالاتحاد الدولي إنه اتخذ قراره ”دون ان يشعر بأي قدر من الاسف.“

وكان بلاتيني قد دعا قبل بداية كأس العالم في يونيو حزيران الماضي الى ”ضخ دماء جديدة“ في الفيفا وانه لن يدعم مساعي بلاتر ليستمر في رئاسة الفيفا.

وعاد بلاتيني الى نفس النغمة يوم الخميس قائلا ”البعض منكم يتوقع مني ان اهاجم الفيفا اليوم الا ان هذا ليس هدفي هنا.“

واضاف ”الا اننا نريد ان يعمل الفيفا بشكل افضل عن طريق المزيد من الشفافية والتلاحم وان يحظى بالمزيد من الاحترام من قبل محبي كرة القدم.“

وتابع ”واجهت بلاتر مباشرة. أبلغته انني لن ادعمه بعد الان وانه يجب احداث تغيير.“

وبسؤاله عما اذا كان رفض منافسة بلاتر لانه يدرك انه لن يتمكن من الفوز عليه في سباق الانتخابات رفض بلاتيني هذه المقولة.

واضاف ”لا اعتقد انه يمكن ان تقول ذلك. عندما نافست على رئاسة الاتحاد الاوروبي في عام 2007 كان لينارت يوهانسون رئيسا للاتحاد القاري ولم يكن انجازا ان افوز عليه. لذا لا يمكن اتهامي بالخوف.“

وتابع ”اعتقد ان بلاتر سينافس على المنصب ثانية الا انني وعلى الرغم من دعمي له في انتخابات 1998 و2002 و2007 و2011 فانه لن يحظى بدعمي الان ويحدوني الامل ان يكون هناك منافس له الا انني لا اعرف ماذا سيحدث.“

واستطرد بلاتيني قائلا ”بينما احترم عمل الرئيس فاننا بحاجة الى لجنة تنفيذية قوية تحقق التوازن المطلوب. الرئيس يجب الا يكون صاحب نفوذ جامح.“

والمرشح الوحيد الذي أعلن نيته خوض الانتخابات ضد بلاتر هو جيروم شامبين نائب الأمين العام السابق للفيفا بعدما أوضح موقفه في يناير كانون الثاني الماضي.

وعند سؤاله عن فرص شامبين قال بلاتيني ”لا اعتقد ان هناك اهتماما كبيرا (بترشيحه).“

وانتخب بلاتر رئيسا للفيفا لاول مرة عام 1998 ويملك المرشحون المحتملون حتى يناير كانون الثاني المقبل للاعلان عن نواياهم.

وبلاتيني أصغر من الرئيس الحالي للفيفا بكثير وقد تكون أمام فرصة أفضل في المستقبل لان بلاتر سيكون عمره 83 عاما في نهاية فترة ولايته القادمة اذا فاز بالانتخابات.

وهذا سيجعل بلاتر أكبر بعام واحد من البرازيلي جواو هافيلانج الرئيس السابق للفيفا والذي ترك منصبه قبل 16 عاما.

اعداد احمد عبد اللطيف للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below