31 آب أغسطس 2014 / 14:48 / منذ 3 أعوام

ليفربول يسحق توتنهام الوديع وارسنال يكتفي بالتعادل مع ليستر

يايا سانوجو لاعب ارسنال ينطلق بالكرة اثناء مباراة فريقه خارج ارضه امام ليستر سيتي بالدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم يوم الاحد. تصوير: ديلان مارتينيز - رويترز. تستخدم الصورة في الأغراض التحريرية فقط ويحظر بيعها لحملات تسويقية أو دعائية.

لندن (رويترز) - قدم ليفربول اداء جذابا ليهزم توتنهام هوتسبير الوديع 3-صفر باستاد وايت هارت لين واكتفى ارسنال بالتعادل 1-1 مع ليستر سيتي في الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم يوم الاحد.

وهز رحيم سترلينج وستيفن جيرارد والبرتو مورينو الشباك ليتعافى ليفربول من خسارته أمام مانشستر سيتي حامل اللقب باداء راق.

وأهدر ارسنال فرصة التقدم للمركز الثالث في الترتيب بعدما قدم ليستر الصاعد من الدرجة الثانية اداء اتسم بالصلابة.

وافتتح اليكسيس سانشيز التسجيل محرزا أول أهدافه في الدوري لكن ليستر تعادل في غضون دقيقتين عن طريق ليوناردو اويوا أغلى لاعب في تاريخه.

وسجل جابرييل اجبونلاهور واندرياس فايمان هدفين ليحتفظ استون فيلا بانطلاقته الخالية من الهزائم للموسم بعد تغلبه 2-1 على هال سيتي باستاد فيلا بارك.

وشارك المهاجم غريب الأطوار ماريو بالوتيلي لأول مرة مع ليفربول وعوض اهدار الفرص بعرض رائع بشكل عام وأسلوب لعب ايجابي.

وتقدم ليفربول للمركز الخامس في الترتيب متساويا مع توتنهام ولكل منهما ست نقاط.

وقال سترلينج لمحطة سكاي سبورتس التلفزيونية ”كان تفاهما جيدا بين دانييل (ستوريدج) وجوردان (هندرسون). يقول لي المدرب دائما أن اقترب من المرمى وأحاول زيادة رصيدي من الأهداف وهذا ما فعلته.“

وأضاف ”شكل ماريو ودانييل في الأمام خطورة دائمة وأحاول دوما الوجود في منطقة الجزاء لاحراز بعض الأهداف.“

وكاد بالوتيلي أن يستمتع ببداية حالمة بعد ثلاث دقائق فقط لكن تسديدته القوية بالرأس من مسافة قريبة ابعدها هوجو لوريس حارس توتنهام.

وتقاسم توتنهام صدارة الدوري الانجليزي الممتاز بعد فوزه بأول مباراتين دون أن يتلقى مرماه أي هدف لكنه لم يستطع مواجهة البداية القوية المعتادة من ليفربول.

وتعاون ستوريدج وهندرسون جيدا ومرر الأخير كرة عرضية متقنة حولها سترلينج من زاوية صعبة الى الشباك في الدقيقة السابعة.

وحصل توتنهام على نقطة واحدة من ثماني مباريات ضد الفرق الاربعة الأولى في الترتيب الموسم الماضي وتلقت شباكه 27 هدفا وسجل هدفين فقط.

واتيحت فرص لستوريدج وبالوتيلي من أجل زيادة النتيجة لكن الانهاء السيء للهجمات وتألق لوريس منعهما من هز الشباك.

وكان توتنهام متراجعا في أغلب فترات الشوط الأول لكن كان بوسعه ادراك التعادل في الدقيقة 42 إلا أن سيمون مينيوليه تصدى بشكل جيد لتسديدة ناصر الشاذلي القوية.

وبدأ ليفربول الشوط الثاني ولديه النوايا نفسها التي أظهرها في الشوط الأول ونفذ جيرارد بهدوء ركلة جزاء بعد تعرض جو الين لاعاقة بدون داع من ايريك داير.

وأضاف مورينو - الذي اخطأ في الهدف الأول لستيفان يوفتيتش حين خسر ليفربول 3-1 أمام مانشستر سيتي يوم الاثنين الماضي - الهدف الثالث بعد انطلاقة رائعة تخطى خلالها اندروس تاونسند في منتصف الملعب.

وسيطر ارسنال على اللعب لفترات طويلة لكن بدا تأثره بغياب هدافه الموسم الماضي اوليفييه جيرو الذي يواجه الابتعاد لمدة تصل لاربعة أشهر بسبب كسر في الساق.

ويحتل ارسنال المركز السابع بينما بقي ليستر صاحب المركز 15 دون فوز لكنه قدم اداء جيدا في مبارياته الثلاث منذ عودته للدوري الانجليزي الممتاز.

وقال اويوا لسكاي سبورتس ”أنا سعيد لأننا حصلنا على نقطة والفريق لعب جيدا. التمريرة العرضية كانت رائعة. قمت بعمل جيد (في هذا الهدف) وأنا سعيد.“

وافتتح ارسنال التسجيل في الدقيقة 20 عن طريق سانشيز.

واخترق سانتي كازورلا دفاع ليستر بتمريرة عالية ووصلت محاولة يايا سانوجو غير المقنعة أمام مهاجم منتخب تشيلي الذي سدد في الشباك.

وبعد دقيقتين ادرك أصحاب الأرض التعادل عن طريق اويوا الذي أحرز هدفه الثاني في ثلاث مباريات مع ليستر بضربة رأس قوية.

وكان يجب أن يضع اويوا فريقه في المقدمة في بداية الشوط الثاني لكنه سدد في الشباك من الخارج بعدما قام بعمل رائع من أجل خلق مساحة لنفسه.

وقال ارسين فينجر مدرب ارسنال ”فقدنا نقطتين لكن يجب أن نحترم اداء ليستر وأن نكون واقعيين.“

وأضاف ”كان من الممكن أن نخسر المباراة في النهاية. الاداء لم يكن سريعا أو قويا أو بسيطا بالقدر الكافي من جانبنا. أتيحت لنا عدة فرص لكن لم يبد أنه بوسعنا قتل المباراة.“

ومني استون فيلا بهزيمة مفاجئة 1-صفر أمام ليتون اورينت فريق الدرجة الثالثة في كأس رابطة الأندية الانجليزية يوم الاربعاء لكنه لم يظهر أي مؤشرات على التأثر بهذه الخسارة.

وافتتح اجبونلاهور التسجيل في الدقيقة 14 بعد عمل جيد من فايمان.

وضاعف أصحاب الأرض النتيجة في الدقيقة 36 بعدما أنهى فايمان تحركا جيدا بتسديدة دقيقة.

وكان استون فيلا متفوقا لكنه واجه دقائق صعبة عندما وضع نيكيتسا يلافيتش الكرة برأسه في الدقيقة 74 ليقلص الفارق لصالح هال.

اعداد أحمد ماهر للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below