3 أيلول سبتمبر 2014 / 22:04 / بعد 3 أعوام

دي ماريا يتألق في اكتساح الارجنتين لالمانيا

دوسلدورف (المانيا) (رويترز) - قدم انخيل دي ماريا عرضا رائعا قاد به الارجنتين لسحق المانيا بطلة العالم 4-2 وديا يوم الاربعاء في اعادة ممتعة لنهائي كأس العالم لكرة القدم في يوليو تموز.

انخيل دي ماريا في المباراة الودية للأرجنتين أمام ألمانيا يوم الأربعاء في دوسلدورف. رويترز

ورغم غياب القائد المصاب ليونيل ميسي إلا أن الارجنتين تلاعبت بالمنتخب الالماني على أرضه في أول مباراة للفريقين منذ فازت المانيا 1-صفر على الارجنتين بعد وقت إضافي في النهائي بالبرازيل.

وكان اداء جناح الارجنتين - الذي غاب عن نهائي كأس العالم بسبب الاصابة - في غاية الروعة على ملعب دوسلدورف لدرجة أن العديد من المشجعين الالمان قاموا بتحيته عند استبداله قرب النهاية.

وأشركت المانيا اربعة فقط من اللاعبين 11 الأساسيين الذين منحوها لقبها الرابع في كأس العالم استعدادا لانطلاق مشوارها في تصفيات بطولة اوروبا 2016 يوم الاحد القادم ضد اسكتلندا.

وقام المشجعون البالغ عددهم 51132 بتحية القائد فيليب لام والمهاجم ميروسلاف كلوسه والمدافع بير مرتساكر الذين اعتزلوا جميعا اللعب الدولي بعد الانتصار في كأس العالم بينما غاب عدة لاعبين أساسيين آخرين بسبب الاصابة.

ولم يستطع دفاع المانيا عديم الخبرة السيطرة على دي ماريا لاعب مانشستر يونايتد الجديد في الشوط الأول.

وصنع دي ماريا الهدف الأول في الدقيقة 21 بتمريرة دقيقة من فوق المدافعين داخل منطقة الجزاء الى سيرجيو اجويرو الذي هرب من رقيبه وسدد في مرمى الحارس مانويل نوير.

وبعد 19 دقيقة أخرى انطلق دي ماريا وحيدا في اليمين بالقرب من خط المرمى وأرسل تمريرة عرضية الى ايريك لاميلا - الذي شارك بدلا من المصاب ميسي - ليضع الكرة بشكل جيد في شباك نوير الذي بدت عليه خيبة الأمل.

وسجل قلب الدفاع فيدريكو فرنانديز الهدف الثالث برأسه بعد دقيقتين من بداية الشوط الثاني من ركلة حرة نفذها دي ماريا قبل أن يجعل الجناح النتيجة 4-صفر بمحاولة رائعة في الدقيقة 50.

وقلص اندريه شورله الفارق لالمانيا في الدقيقة 52 حين وضع الكرة في الشباك بعد ارتباك أمام مرمى سيرجيو روميرو وجعل ماريو جوتسه صاحب هدف الفوز بكأس العالم النتيجة 4-2 في الدقيقة 78.

واتيحت لالمانيا العديد من الفرص خاصة في الشوط الأول لكن لاعبيها أهدروا الكثير من المحاولات أمام المرمى.

وذكر المهاجم ماريو جوميز - الذي غاب عن كأس العالم بسبب الاصابة - المشجعين الالمان بسبب آخر ربما استبعد من أجله من تشكيلة النهائيات بعدما أضاع ثلاث فرص في الشوط الأول وأطلقت الجماهير صيحات استهجان ضده اثناء استبداله في الشوط الثاني.

وقال جوميز للصحفيين ”مر وقت طويل وأنا مصاب لكن من الرائع أن أكون هنا. الارجنتين فريق رائع وأمام مثل هذه الفرق لا يمكن احتمال الاسترخاء ولو لثانية.“

وقال لوكاس بودولسكي الذي شارك كبديل إن المنتخب الالماني يركز على مباراته في التصفيات الاوروبية يوم الاحد.

وأضاف ”العديد من اللاعبين عادوا فقط للتدريبات الان. المباراة الكبيرة هي أمام اسكتلندا. بالتأكيد نشعر بخيبة أمل. لننسى ما حدث ونركز على مباراتنا في التصفيات.“

اعداد أحمد ماهر للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below