8 أيلول سبتمبر 2014 / 18:44 / بعد 3 أعوام

هدفان بأقدام منافسين يهديان روسيا فوزا كبيرا على ليختنشتاين

الكسندر ساميدوف لاعب منتخب روسيا (الى اليمين) يسدد الكرة على مرمى ليختنشتاين خلال مباراة الفريقين بتصفيات بطولة اوروبا يوم الاثنين. تصوير: مكسيم زمييف- رويترز.

موسكو (رويترز) - أهدت ليختنشتاين مضيفتها روسيا هدفين بأقدام لاعبيها فخسرت برباعية نظيفة في مستهل مشوارهما بالمجموعة السابعة بتصفيات بطولة اوروبا لكرة القدم في استاد خيمكي يوم الاثنين.

وجاء الهدف الأول بعد أربع دقائق حين نفذ سيرجي إجناشفيتش ركلة حرة من مدى بعيد اصطدمت بمارتن يوشيل لاعب ليختنشتاين وسكنت شباك فريقه.

وبعدها حصلت روسيا التي يدربها الإيطالي فابيو كابيلو على سيل من الفرص لتعزيز تقدمها لكنها ضاعت بسبب فشل الكسندر كوكورين ودينيس تشيريشيف في إنهاء الهجمات.

وساند الحظ الفريق المضيف للمرة الثانية بعد خمس دقائق من بداية الشوط الثاني.

وانفرد آلان جوجويف بالمرمى وبعدما أنقذ الحارس بيتر يلي محاولته اصطدمت الكرة بفرانز بورجمير واستقرت في الشباك.

وبعدها أضاف دميتري كومباروف لاعب سبارتاك موسكو الهدف الثالث من ركلة جزاء وأكمل زميله أرتيم جويبا الرباعية في مباراته الدولية الأولى منذ أغسطس آب 2013.

إعداد سامح البرديسي للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below