مسؤولو المجلس الاولمبي الاسيوي يفتحون الباب أمام دول الاوقيانوس

Sun Sep 21, 2014 8:28am GMT
 

من جوليان ليندن

إنشيون (كوريا الجنوبية) (رويترز) - وافق المسؤولون الاولمبيون في آسيا على السماح لدول منطقة الاوقيانوس بالمشاركة في دورة الألعاب الآسيوية القادمة داخل القاعات وهو تحرك قد يفتح الباب أمام قوى رياضية كبيرة مثل استراليا على الاندماج بشكل أكبر مع القارة الآسيوية.

وقال الشيخ أحمد الفهد رئيس المجلس الاولمبي الآسيوي إن المنظمة مستعدة لسماع كل الأفكار لكنها تأخذ الأمر "خطوة بخطوة".

وأضاف الشيخ أحمد أن الجمعية العمومية للمجلس الاولمبي الآسيوي - التي استبعدت من قبل امكانية انضمام استراليا الى آسيا - صوتت لصالح السماح لكل دول منطقة الاوقيانوس بالمشاركة في الألعاب الآسيوية داخل القاعات عام 2017 التي ستقام في تركمانستان.

وقال الشيخ أحمد إن المجلس الاولمبي الآسيوي قد يدرس أيضا السماح لدول الاوقيانوس بالمشاركة في الألعاب الآسيوية الشتوية في سابورو باليابان قبل عام واحد من استضافة كوريا الجنوبية للألعاب الاولمبية الشتوية.

وضخت استراليا استثمارات كبيرة في برامج الرياضات الشتوية وبالفعل فازت بميداليات في اخر ست دورات اولمبية شتوية من بينها فضيتان وبرونزية في دورة سوتشي في روسيا في وقت سابق من العام الجاري.

لكن الشيخ احمد الفهد أكد أنه من المبكر جدا القول إن كانت دول الاوقيانوس سيسمح لها بالمشاركة في الألعاب الآسيوية الصيفية التي تأتي في المركز الثاني من حيث الحجم وراء الاولمبياد إلا أنه ترك الباب مفتوحا قائلا "سنأخذ الأمر خطوة بخطوة... وربما نبني قصة نجاح جديدة."

وكان رئيس المجلس الاولمبي الاسيوي رفض الفكرة في السابق خشية ان تؤدي الى "القضاء" على منطقة الاوقيانوس.

وقال الشيخ احمد الفهد وهو كويتي "انا سعيد لان استراليا طلبت الانضمام للالعاب الاسيوية لانها ستضيف قيمة فنية ومالية."   يتبع