5 تشرين الثاني نوفمبر 2014 / 18:13 / منذ 3 أعوام

اقامة نهائي دوري أبطال اوروبا في يونيو 2022 لا يمثل مشكلة لبلاتيني

(رويترز) - قال الفرنسي ميشيل بلاتيني رئيس الاتحاد الاوروبي لكرة القدم يوم الأربعاء انه لا توجد مشكلة في تغيير موعد الدور قبل النهائي والمباراة النهائية لدوري الأبطال الى يونيو حزيران في 2022 اذا أقيمت كأس العالم في قطر خلال شتاء ذلك العام.

ميشيل بلاتيني رئيس الاتحاد الاوروبي لكرة القدم في موناكو يوم 28 أغسطس اب 2014. رويترز

وأكد بلاتيني ان الاتحاد الاوروبي مستعد لتغيير موعد المباريات اذا أقيمت كأس العالم خلال يناير كانون الثاني وفبراير شباط 2022.

وقال بلاتيني (59 عاما) للصحفيين ”كرئيس للاتحاد فليس لدي مشكلة مع هذا. لن يمثل هذا مشكلة للمسابقة. يمكننا تغيير الموعد في 2022 واقامة الدور قبل النهائي والمباراة النهائية في يونيو. لذلك هذه ليست مشكلة.“

وكان بلاتيني يفضل دائما اقامة كأس العالم 2022 في وقت مبكر من العام من أجل تجنب درجات الحرارة العالية خلال الصيف في قطر وأكد ان تغيير موعد البطولة الى نوفمبر تشرين الثاني وديسمبر كانون الأول سيتسبب في مشاكل أكبر لجدول المباريات الدولية.

ويقام ذهاب واياب قبل نهائي دوري الأبطال في المعتاد بنهاية أبريل نيسان وأوائل مايو أيار الذي يشهد أيضا المباراة النهائية للبطولة.

وأشار بلاتيني الى انه لا تزال هناك حاجة لتعديل موعد كأس العالم 2022 وهو القرار الذي من المفترض ان تتخذه اللجنة التنفيذية للاتحاد الدولي (الفيفا) في مارس اذار القادم لكن يوجد اتفاق قريب بين جميع الأطراف المعنية بالأمر ومن بينها الأندية وبطولات الدوري والاتحادات الوطنية.

وقال بلاتيني وهو يشير الى اجتماع مجموعة العمل المسؤولة عن مناقشة موعد اقامة كأس العالم 2022 في زوريخ ”لم أحضر اجتماع يوم الاثنين لكن أعرف اننا نقترب من حل جيد.“

وردا على سؤال بشأن احتمال تعارض موعد كأس العالم 2022 مع دورة الأالعاب الشتوية اضاف بلاتيني ”الفيفا لا يريد صداما مع اللجنة الاولمبية الدولية لكن باقي العالم يريد الوصول الى أفضل حل لصالح كرة القدم. نحن نقترب.“

وفي الوقت الذي يشعر فيه بلاتيني بالاقتراب من حل احدى المشاكل المتعلقة بكأس العالم 2022 في قطر يرى رئيس الاتحاد الاوروبي انه توجد قضية أخرى تتعلق بالعنصرية في روسيا التي تستضيف نهائيات 2018.

وقال بلاتيني ”عندما نختار مكان اقامة كأس العالم مثل قطر أو روسيا فاننا نضع تركيزنا على الدولة لكن في اوروبا توجد لدينا الكثير من العنصرية والأمر أصبح أسوأ.“

وأضاف ”أعتقد ان المشكلة في روسيا مهمة لكن هل تعتقد ان الفيفا والاتحاد الاوروبي يمكنهما حل مشكلة العنصرية في العالم؟ لا أعتقد ذلك.“

وتابع ”أعتقد انه من المهم للغاية ابلاغ السلطات الروسية بفعل شيء ما لان هذا ليس بالأمر الجيد للبلاد أو لكرة القدم أو لأي شخص.“

اعداد أحمد ممدوح للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below