بيليه المبتسم يغادر المستشفى عقب تعافيه من وعكة صحية

Tue Dec 9, 2014 11:34pm GMT
 

ساو باولو (رويترز) - غادر أسطورة كرة القدم البرازيلية بيليه المستشفى الذي كان يعالج فيه يوم الثلاثاء وقد ارتسمت على وجهه ابتسامة عقب شهر أمضاه في تلقي العلاج بعد خضوعه لتفتيت حصوات بالكلى وعلاج عدوى في مجرى البول.

ومازح بيليه المحيطين به قائلا انه بات جاهزا من جديد ومستعدا للعب مع البرازيل في اولمبياد ريو دي جانيرو 2016.

وأمضى بيليه (74 عاما) المهاجم السابق لسانتوس ومنتخب البرازيل عدة أيام في العناية المركزة هذا الشهر إلا انه قال انه لم يكن خائفا من الموت.

وقال معلقا على اللحظة التي مرت عليه قبل عدة أسابيع عندما نقل إلى المستشفى "كنت ارتجف إلا أنني شعرت بهذا من قبل ولم أكن اعرف أنني أصبت بعدوى."

وأضاف "كنت قلقا. الا انني لا يمكن ان أقول أنني كنت خائفا من الموت..."

وتابع مازحا خلال مؤتمر صحفي قبل وقت قصير من مغادرته المستشفى "اطمئنوا ولا تشغلوا بالكم فانا استعد للمشاركة في الاولمبياد."

واستطرد "يتم السماح بمشاركة ثلاثة لاعبين فوق السن في الاولمبياد وسأكون واحد منهم."

وقال أطباء إن بيليه يجب ان يمضى فترة تتراوح ما بين أسبوع إلى عشرة أيام من الراحة قبل أن يخضع للعلاج الطبيعي.

وخضع بيليه للجراحة في أعلى الفخذ العام الماضي وكان يسير بحذر شديد أثناء مغادرته للمستشفى.   يتبع

 
أسطورة كرة القدم البرازيلية بيليه خلال مؤتمر صحفي في ساو باولو يوم الثلاثاء. تصوير: باولو وايتكير - رويترز.