26 كانون الأول ديسمبر 2014 / 14:57 / منذ 3 أعوام

استمرار الصراع على صدارة دوري انجلترا بين تشيلسي وسيتي

لندن (رويترز) - استهل تشيلسي متصدر جدول المباريات المزدحم في أيام العطلة بالدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم بفوز مقنع 2-صفر على وست هام يونايتد غريمه في لندن يوم الجمعة في حين فاز الملاحق المباشر حامل اللقب مانشستر سيتي على مضيفه وست بروميتش البيون 3-1 ليستمر الصراع بينهما على المركز الاول قبل العام الجديد.

فرانك لامبارد لاعب مانشستر سيتي (الى اليسار) في صراع على الكرة مع كريس برونت لاعب وست بروميتش البيون خلال مباراة الفريقين في الدوري الانجليزي يوم الجمعة. تصوير: توبي ميلفيل - رويترز. تستخدم الصورة في الأغراض التحريرية فقط ويحظر بيعها لحملات تسويقية أو إعلانية.

وفي ملعبه فاز تشيلسي بفضل هدف من لمسة سهلة لجون تيري وآخر بتسديدة من دييجو كوستا رغم أن النتيجة لا توضح الفارق الضخم في مستوى فريقين تفصل بينهما ثلاثة مراكز فقط في الترتيب.

وبعد ذلك فاز سيتي على وست بروميتش في اجواء قارسة البرودة بفضل اهداف من لاعبيه فرناندو ويايا توري وديفيد سيلفا.

واحرز وين روني هدفين وأضاف زميله روبن فان بيرسي هدفا لمانشستر يونايتد الثالث في الترتيب ليفوز 3-1 في ملعبه على نيوكاسل يونايتد في حين استعاد ساوثامبتون توازنه بالفوز 3-1 على ارض كريستال بالاس ليعود الفريق الفائز الى المربع الذهبي من جديد.

وهذا هو الفوز الثاني على التوالي لساوثامبتون الذي يدربه رونالد كومان في الدوري بعد اربع هزائم متتالية.

احرز تيري الهدف الاول لفريق الصدارة في الدقيقة 31 قبل ان يعزز كوستا فوز فريق المدرب البرتغالي المخضرم جوزيه مورينيو بالهدف الثاني في الدقيقة 62.

وفي المباراة نفسها في الموسم الماضي انتزع وست هام التعادل بدون أهداف عندما اتهم مورينيو الفريق المنافس بلعب كرة قدم من القرن التاسع عشر لكن بمجرد تسجيل تيري للهدف الأول لم يقدم وست هام الكثير وكان من الممكن أن يخسر بنتيجة أكبر.

ورفع تشيلسي رصيده الى 45 نقطة من 18 مباراة متقدما بثلاث نقاط على مانشستر سيتي وبعشر نقاط على مانشستر يونايتد.

وخارج ملعبه فاز توتنهام هوتسبير على فريق الذيل ليستر سيتي 2-1 ليحقق فوزه الثالث على التوالي في الدوري ويرفع رصيده الى 30 نقطة في المركز السابع.

ويتخلف توتنهام بفارق الاهداف عن جاره ارسنال الذي فاز في اخر مباريات يوم الجمعة على ضيفه كوينز بارك رينجرز 2-1 بفضل هدفين من لاعبيه اليكسيس سانشيز وتوماس روزيتسكي في الدقيقتين 37 و65.

وأهدر سانشيز ركلة جزاء في الدقيقة التاسعة ونجح ارسنال في تحقيق الفوز رغم طرد لاعبه اوليفييه جيرو في الدقيقة 53.

أما هدف كوينز بارك رينجرز صاحب المركز 16 بين فرق البطولة العشرين فاحرزه تشارلي اوستن من ركلة جزاء في الدقيقة 79.

احرز هاري كين وكريستيان اريكسن هدفي توتنهام الذي يتفوق بنقطتين على سوانزي سيتي الذي فاز على أستون فيلا 1-صفر.

وتراجع وست هام الى المركز الخامس متقدما بنقطة على ارسنال وتوتنهام.

وقال مورينيو ”كرة القدم هي كرة القدم ... لا يمكنك التكهن بشيء. الشيء الوحيد الذي يمكننا القيام به هو اللعب بشكل جيدا جدا.“

وأضاف لمحطة سكاي سبورتس التلفزيونية ”نلعب بشكل رائع... الكل يمكنه رؤية ذلك واذا واصلنا بهذه الطريقة سيكون الأمر صعبا (على الخصوم).“

وتابع ”من المهم أن نظل هادئين ونواصل فعل ما نفعله. أرى نهما حقيقيا في هذا الفريق.“

وكانت أول نصف ساعة في اتجاه واحد والمفاجأة الوحيدة هي أن تشيلسي لم يسجل قبل أن يحول تيري الكرة الى الشباك بعد لمسة من كوستا برأسه لركلة ركنية نفذها سيسك فابريجاس.

وأظهر كوستا قدراته حين تلقى تمريرة من ايدن هازارد وسدد الكرة بقدمه اليسرى في شباك الحارس ادريان.

وفي ظل سيطرة ويليان ونيمانيا ماتيتش على وسط الملعب وتشكيل هازارد لخطورة مستمرة أتيحت لتشيلسي العديد من الفرص للتسجيل بينما اقترب وست هام مرة واحدة قرب النهاية عندما سدد البديل مورجان امالفيتانو في القائم.

وقال مورينيو الذي لم يخسر مطلقا على ملعبه أمام منافس لندني خلال الفترتين اللتين تولى فيهما تدريب تشيلسي ”نستحق الفوز.. لعبنا مباراة جيدة جدا ضد منافس صعب للغاية. عندما سجلنا أصبحت المباراة تحت سيطرتنا.“

وفي ملعب وست بروميتش جاء رد سيتي سريعا وقويا واحرز اهدافه الثلاثة في الشوط الاول.

وسقطت الكرة من حارس وست بروميتش بن فوستر امام فرناندو في الدقيقة الثامنة ليحرز الضيوف هدف السبق ثم اضاف توري الهدف الثاني من ركلة جزاء في الدقيقة 13 في حين احرز سيلفا الهدف الثالث في الدقيقة 34.

وفي الشوط الثاني وبسبب تساقط الثلوج تراجع ايقاع تمريرات لاعبي سيتي السريعة والدقيقة بينما احرز براون ايدي هدفا لاصحاب الارض.

وقال التشيلي مانويل بليجريني مدرب سيتي بعد الفوز ”انا سعيد للغاية بالأداء. كان من الصعب جدا اللعب وخاصة في الشوط الثاني.“

واحرز رحيم ستيرلينج الهدف الوحيد ليفوز فريقه ليفربول 1-صفر على مضيفه بيرنلي في حين خسر ايفرتون بهدف دون مقابل امام ستوك سيتي.

وانهى هال سيتي مسيرة خالية من الفوز استمرت على مدار عشر مباريات في الدوري بالفوز 3-1 على سندرلاند على ارض الاخير.

وتخفيفا على لاعبيه قرر مورينيو اجراء تدريب واحد خفيف يوم الجمعة الى جانب تدريب مماثل يوم السبت بدلا من تدريبين يوم السبت كما كان مقررا.

وقال مورينيو الذي يستعد للقاء ساوثامبتون يوم الاحد ”لاعبو فريقي هم بشر ولاعبو ساوثامبتون بشر.. والكل بشر والامر سيكون غاية في الصعوبة على الجميع عند اللعب يوم الاحد.“

اعداد وتحرير فتحي عبد العزيز للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below