1 كانون الثاني يناير 2015 / 15:17 / منذ 3 أعوام

توتنهام يهزم تشيلسي وسيتي يتقاسم صدارة الدوري الانجليزي

ناصر الشاذلي لاعب توتنهام يحتفل بتسجيل هدف في شباك تشيلسي خلال مباراة الفريقين بالدوري الانجليزي لكرة القدم يوم الخميس. تصوير: إيدي كيوه - رويترز. تستخدم الصورة في الأغراض التحريرية فقط ويحظر بيعها لحملات تسويقية او إعلانية.

لندن (رويترز) - للمرة الثانية خلال اسبوع أهدر مانشستر سيتي حامل اللقب تقدمه بهدفين دون مقابل أمام فريق متعثر في الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم الا انه استبسل هذه المرة وأصر على نقاط الفوز الثلاث عندما قاده البديل فرانك لامبارد للفوز 3-2 على ضيفه سندرلاند يوم الخميس.

وأهدر تشيلسي فرصة للانفراد بالصدارة عندما خسر 5-3 امام جاره اللندني توتنهام هوتسبير الخامس في الترتيب.

وهذه هي ثاني هزيمة فقط لتشيلسي في الدوري في الموسم الحالي رغم ان فريق المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو بدا مقبلا على تحقيق الفوز عندما تقدم في الدقيقة 18 عن طريق لاعبه دييجو كوستا قبل ان يرد توتنهام بثلاثة اهداف عن طريق هاري كين وداني روز واندروس تاونسند ليتقدم 3-1 مع نهاية الشوط الاول.

وبعد ذلك اضاف كين هدفه الثاني بعد سبع دقائق من بداية الشوط الثاني ثم أكمل ناصر الشاذلي خماسية توتنهام قبل 12 دقيقة من نهاية المباراة.

وقلص ايدن هازارد وجون تيري الفارق لتشيلسي.

وبعد تعادل سيتي 2-2 مع بيرنلي يوم الاحد الماضي بدا بطل انجلترا قريبا من تكرار النتيجة والاكتفاء بنقطة وحيدة بعد اهداف بالجملة في الشوط الثاني الا ان لامبارد احتفل بتمديد اعارته مع فريق المدرب مانويل بليجريني حتى نهاية الموسم باحراز هدف الفوز الثالث لفريقه بعد ثلاث دقائق من نزوله بديلا في الدقيقة 70.

والهدف هو الخامس للامبارد في الدوري هذا الموسم والسابع له في كل المنافسات مع سيتي المعار اليه من نيويورك سيتي الامريكي.

وأشاد بليجريني بلامبارد قائلا للصحفيين "انه لاعب من الطراز الاول واحرز الكثير من الاهداف الهامة طوال مسيرته."

ورفعت النتيجة رصيد سيتي صاحب المركز الثاني الى 46 نقطة متخلفا بفارق الاهداف عن تشيلسي.

ويحتل مانشستر يونايتد المركز الثالث برصيد 37 نقطة بعد تعادله 1-1 مع مضيفه ستوك سيتي في حين حافظ ساوثامبتون على موقعه في المركز الرابع برصيد 36 نقطة بعد فوزه 2-صفر على ارسنال السادس في الترتيب مستغلا أخطاء من حارس ارسنال فويتسيك شيشني.

فقد أساء شيشني التقدير ليتمكن ساديو ماني من احراز هدف ساوثامبتون الاول في الدقيقة 34. وفي الدقيقة 56 رد شيشني كرة الى دوسان تاديتش لاعب ساوثامبتون ليرسلها الاخير مباشرة الى شباك ارسنال.

وقلب فريقا الذيل ليستر سيتي وبيرنلي تخلفهما وتعادل الاول مع مضيفه ليفربول 2-2 فيما تعادل الثاني مع نيوكاسل يونايتد 3-3.

وخارج ملعبه تعادل كريستال بالاس بدون اهداف مع استون فيلا وتعادل وست هام يونايتد مع ضيفه وست بروميتش البيون بهدف لكل فريق.

وفي مباراة اخرى فاز هال سيتي على ضيفه ايفرتون 2-صفر. وهذه هي الهزيمة الرابعة على التوالي لايفرتون الثالث عشر في الترتيب برصيد 21 نقطة.

وتعادل كوينز بارك رينجرز مع سوانزي سيتي 1-1.

وفشل مانشستر سيتي في اختراق دفاع سندرلاند المتكتل حتى الدقيقة 57 عندما احرز يايا توري الهدف الاول لسيتي قبل ان يضيف ستيفان يوفتيتش الهدف الثاني.

وتعادل سندرلاند بهدفين من لاعبيه جاك رودول وادم جونسون قبل ان ينبري لامبارد لانقاذ فريقه.

وقال بليجريني مدرب سيتي بعد المباراة "لعبنا في مواجهة عشرة مدافعين طوال المباراة.. بالطبع أشعر بالقلق لاننا اهدرنا تقدمنا بهدفين الا ان الامر كان مختلفا عما كان عليه امام بيرنلي."

وفي أول مباريات الجولة منيت أمال مانشستر يونايتد في تعزيز فرصه في المنافسة على اللقب في بداية العام الجديد بانتكاسة عندما فشل في تحقيق الفوز على أرض ستوك سيتي.

وتقدم اصحاب الارض بهدف بعد مرور دقيقتين فقط احرزه رايان شوكروس بعد ركلة ركنية الا ان يونايتد تعادل في منتصف الشوط الاول بطريقة مماثلة عن طريق الكولومبي رادامل فالكاو الا انه فشل في السيطرة على مجريات المباراة بعد ذلك.

وأقيمت المباراة في اجواء عاصفة ما صعب مهمة المدافعين وارتدت كرة بيتر كراوتش لاعب ستوك من القائم في حين اهدر روبن فان بيرسي فرصة ليونايتد عندما ارسل كرة عالية خارج اطار المرمى.

وبهذا يكون يونايتد خاض عشر مباريات دون هزيمة الا ان ثلاثا من اخر اربع مباريات انتهت بالتعادل لتتعثر فرصه في اللحاق بثنائي المقدمة.

ورغم ان خط هجوم يونايتد يحقق تقدما تحت قيادة المدرب الهولندي لويس فان جال فان خط الدفاع لا يزال يشكل نقطة ضعف وهو ما كلف الفريق هدفا بعد مرور دقيقتين فقط.

وكان من الممكن لستوك اضافة هدف اخر الا ان مامي ضيوف الذي تفوق على جوني ايفانز مدافع يونايتد ارسل الكرة بعيدا عن اطار المرمى رغم انفراده بحارس يونايتد ديفيد دي خيا.

وقال فان جال بعد المباراة "لا نستحق اكثر من التعادل. فقد كانوا اقرب الى احراز هدف الفوز منا. رأينا مدى صعوبة التصدي للكرات الطويلة اليوم وخلال مباراتنا على ارضنا امام ستوك."

وأضاف فان جال قوله لشبكة سكاس سبورتس "علينا اللعب بشكل أفضل في المباريات خارج ارضنا. علينا تحسين ادائنا."

وقال مارك هيوز مدرب ستوك سيتي بعد المباراة "نشعر بخيبة أمل.. بالنسبة للضغوط والدافع والفرص فانا اعتقد اننا كنا الفريق الذي كان الأقرب من التهديف."

واعترف ايفانز بأن فريقه لم يكن الطرف الافضل خلال المباراة قائلا "ربما كنا نستحق الفوز في بعض المباريات الاخرى التي تعادلنا فيها مؤخرا لكني اليوم شعرت ان ستوك وضعنا تحت الكثير من الضغط في الشوط الثاني وربما اننا لم نقدم الاداء المتوقع منا."

اعداد وتحرير فتحي عبد العزيز للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below