عرض-منتخب الرأس الأخضر قادر على بلوغ دور الثمانية

Sun Jan 11, 2015 1:18pm GMT
 

مالابو ‭(رويترز) - كان منتخب الرأس الأخضر وافدا جديدا حين شارك في نهائيات كأس الأمم الافريقية لكرة القدم الأخيرة لكن بعد مرور عامين سيحمل آمالا قوية في التأهل مرة أخرى لدور الثمانية للبطولة القارية.

وسيتنافس منتخب الرأس الأخضر مع الكونجو الديمقراطية وتونس وزامبيا في المجموعة الثانية بالبطولة التي تنطلق في غينيا الاستوائية يوم 17 يناير كانون الثاني.

وفي ظل تعدادها الذي يزيد بقليل على 500 ألف نسمة كان تأهل الرأس الأخضر وهي مجموعة جزر الى النهائيات لأول مرة في جنوب افريقيا عام 2013 بمثابة معجزة.

لكنها لم تكتف بمجرد المشاركة وتفوقت على أنجولا والمغرب لتصعد لدور الثمانية وقام مدربها بالغناء احتفالا في مؤتمر صحفي بعد مباراة قبل الهزيمة أمام غانا.

ومنذ ذلك الوقت فقدت على نحو مفاجيء فرصة اللعب في الدور الفاصل بتصفيات كأس العالم ثم شقت طريقها في تصفيات كأس الأمم الافريقية الأخيرة وضمنت تأهلها قبل مباراتين على النهاية.

ومنتخب الرأس الأخضر الان أحد القوى الشرعية في كرة القدم الافريقية وسينال احتراما من منافسيه في غينيا الاستوائية.

وتونس هي أعلى الفرق تصنيفا في المجموعة الثانية وتتأهل بانتظام للنهائيات ومثلها زامبيا. وشاركت تونس وزامبيا في آخر 16 نسخة من البطولة.

ولم تخسر تونس في مشوارها بالتصفيات وتصدرت المجموعة على حساب السنغال وأطاحت في طريقها بمنتخب مصر الفائز باللقب سبع مرات وهو رقم قياسي.

وتمتلك تونس فريقا منضبطا لم يتألق كثيرا في مبارياته الأخيرة لكنه أظهر تصميما حديديا.   يتبع

 
صورة ارشيفية لتدريب لمنتخب الرأس الاخضر في بورت اليزابيث. رويترز