11 كانون الثاني يناير 2015 / 13:57 / بعد 3 أعوام

ثنائية توتي تقود روما للتعادل 2-2.. ويوفنتوس يفوز

ميلانو (رويترز) - أحرز القائد فرانشيسكو توتي هدفين ليقود روما لتحويل تأخره والتعادل 2-2 مع غريمه اللدود لاتسيو في مباراة قمة العاصمة بدوري الدرجة الأولى الايطالي لكرة القدم يوم الأحد.

توتي لاعب روما يلتقط صورة لنفسه بعد احراز هدف في مرمى لاتسيو بالدوري الايطالي لكرة القدم يوم الاحد. تصوير: اليساندرو بيانكي - رويترز.

ومهد هدف بتسديدة رائعة من بول بوجبا الطريق أمام يوفنتوس للفوز 3-1 على مضيفه نابولي ليوسع الفارق في الصدارة الى ثلاث نقاط ومنح كالياري مدربه جيانفرانكو زولا فوزه الأول في الدوري عندما تغلب 2-1 على تشيزينا متذيل الترتيب.

وتقدم لاتسيو عبر ستيفانو ماوري في الدقيقة 25 ثم عزز تفوقه بعد أربع دقائق عن طريق فيليبي اندرسون الذي صنع الهدف الأول.

وتخلص توتي (38 عاما) من الرقابة ليقلص الفارق لروما من تمريرة عرضية لكيفن ستروتمان بعد مرور ثلاث دقائق من زمن الشوط الثاني.

وأدرك توتي الذي يخوض موسمه 23 مع روما التعادل لفريقه بعد تمريرة عرضية من خوسيه هوليباس لينطلق بقوة متخطيا اللوحات الاعلانية المحيطة بالملعب ويلتقط لنفسه صورة ذاتية أثناء الاحتفال بالهدف.

وكاد الالماني ميروسلاف كلوسه مهاجم لاتسيو أن يفسد احتفال توتي قبل دقيقة واحدة من النهاية عندما سدد كرة من مدى قريب لكن مورجان دي سانكتيس حارس روما تصدى لها ببراعة.

ووضع بوجبا يوفنتوس في المقدمة بعد 29 دقيقة عندما قابل الكرة بتسديدة رائعة من داخل منطقة الجزاء.

وسجل ميجيل بريتوس هدف التعادل بعد ركلة ركنية في الدقيقة 64 لكن مارتن كاسيريس أعاد التقدم ليوفنتوس بضربة رأس عقب خمس دقائق لاحقة وأضاف ارتورو فيدال الهدف الثالث في الوقت المحتسب بدل الضائع اثر هجمة مرتدة.

ويملك يوفنتوس 43 نقطة من 18 مباراة يليه روما (40) ولاتسيو (31) ونابولي وسامبدوريا (30).

وفاز انترناسيونالي صاحب المركز التاسع على جنوة 3-1 ليمنح مدربه روبرتو مانشيني انتصاره الأول في الدوري على أرضه منذ اعادة تعيينه مدربا للفريق في نوفمبر تشرين الثاني.

وتقدم انترناسيونالي بهدفين في الشوط الأول عن طريق الثنائي الأرجنتيني رودريجو بالاسيو وماورو إيكاردي في الدقيقتين 12 و39.

وجاء الهدف الأول عندما تابع بالاسيو كرة مرتدة من ماتيا بيرين حارس جنوة بعد محاولة من إيكاردي الذي عزز تقدم الفريق بضربة رأس رائعة ليرفع رصيده إلى تسعة أهداف في الدوري هذا الموسم.

وقلص أرماندو إيتسو الفارق في الدقيقة 85 عندما أحرز الهدف الوحيد لجنوة الذي نال نقطة واحدة من آخر خمس مباريات رغم تألقه قبلها ووصوله للمركز الثالث في المسابقة.

لكن الصربي نيمانيا فيديتش المدافع السابق لمانشستر يونايتد الانجليزي سجل الهدف الثالث لانترناسيونالي بضربة رأس بعد ثلاث دقائق أخرى.

وتغلب فيورنتينا 4-3 على باليرمو في مباراة مثيرة شهدت هدفا مذهلا في الشوط الثاني عن طريق ايدر الذي أطلق تسديدة هائلة بقدمه اليمنى كما فاز سامبدوريا 1-صفر على امبولي.

اعداد أحمد ماهر للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below