18 كانون الثاني يناير 2015 / 02:43 / بعد 3 أعوام

روما يتعثر مجددا في ملاحقته ليوفنتوس المتصدر في ايطاليا

ميلانو (رويترز) - تعثر وما صاحب المركز الثاني مرة أخرى في ملاحقة يوفنتوس حامل اللقب وصاحب الصدارة بعد تعادله 1-1 مع مضيفه باليرمو في دوري الدرجة الأولى الايطالي لكرة القدم يوم السبت.

سمير هاندانوفيتش حارس إنترناسيونالي في مباراة سابقة بدوري الدرجة الأولى الايطالي لكرة القدم. تصوير: اليساندرو جاروفالو - رويترز

وهذا التعادل الثالث لروما في آخر أربع مباريات ليصبح الفريق على بعد نقطتين من يوفنتوس ولديه 41 نقطة.

واذا فاز يوفنتوس على ضيفه فيرونا غدا الأحد سيجد روما وصيف بطل الدوري نفسه متأخرا بخمس نقاط وراء المتصدر للمرة الأولى هذا الموسم.

وتألق سمير هندانوفيتش حارس إنترناسيونالي في التصدي لثلاث فرص خطيرة ليساعد فريقه على الخروج متعادلا بدون أهداف في ضيافة إمبولي.

وعلى ملعب باليرمو سمح روما لمنافسه بالسيطرة مثلما حدث أمام جاره لاتسيو الأسبوع الماضي قبل ينتفض بقوة في الشوط الثاني.

واحتاج باليرمو الى 100 ثانية فقط ليتقدم عبر باولو ديبالا بعد تمريرة خاطئة من دافيد استوري لتذهب الكرة مباشرة الى قدم فرانكو فاسكيس.

ومرر الارجنتيني فاسكيس الكرة على الفور الى ديبالا الذي هز الشباك بسهولة ليرفع رصيده الى عشرة أهداف هذا الموسم.

وبعد مرور تسع دقائق من زمن الشوط الثاني تعادل ماتيا ديسترو لروما بعد ركلة حرة نفذها ميراليم بيانيتش وتمريرة من كيفن ستروتمان.

ودفع رودي جارسيا مدرب روما بالمهاجم المخضرم فرانشيسكو توتي في الدقائق الأخيرة لكن دون ان تتغير النتيجة بعدما أضاع زميله خوسيه هولبياس تسديدة من على بعد 20 مترا.

وعلى ملعب إمبولي أهدر إنترناسيونالي فرصة للتقدم نحو المركز السادس وفرض المزيد من الضغوط على منافسيه في التأهل لدوري أبطال اوروبا.

وقاد التعادل إنترناسيونالي للتقدم للمركز التاسع على بعد خمس نقاط من لاتسيو صاحب المركز الثالث وهو آخر المراكز الممنوحة لإيطاليا في سباق التأهل لدوري الأبطال. وسيلعب لاتسيو على أرضه في روما مع نابولي غدا الأحد.

وهيمن إمبولي على اللعب في الشوط الأول دون أن يشكل تهديدا خطيرا على مرمى ضيفه بينما جاء الدور على إنترناسيونالي للتفوق في الشوط الثاني واقترب مدافعه نيمانيا فيديتش من التسجيل بضربة رأس في الدقيقة 52.

وبعدها بست دقائق كاد رودريجو بالاسيو أن يمنح التفوق للفريق الضيف حين حول تمريرة عرضية من هرنانيس خارج المرمى بقليل.

ورد إمبولي بثلاث محاولات في عشر دقائق لكن هندانوفيتش تصدى لها كلها.

وبعد تألقه في إنقاذ تسديدة قريبة المدى من مانويل بوكياريلي استخدم حارس أودينيزي السابق قدمه في حرمان نفس اللاعب مرة أخرى ثم تصدى أيضا لمحاولة بيوتر زيلنسكي.

وقال هندانوفيتش لمحطة سكاي سبورت إيطاليا التلفزيونية ”الكل حاول أن يساعد بأقصى طريقة ممكنة. كان مهما أن نخرج من هذه المباراة دون أهداف في مرمانا بما أننا لم نصنع الكثير من الفرص للتسجيل.“

وأضاف ”وحين تعجز عن الفوز بمباراة يكون عليك الرضا بالتعادل.“

ويملك إنترناسيونالي الذي يدربه روبرتو مانشيتي 26 نقطة وهو نفس رصيد جاره ميلانو بينما يحتل إمبولي الذي تعادل ست مرات في آخر سبع مباريات المركز 15 برصيد 19 نقطة بفارق أربع نقاط عن منطقة الهبوط.

اعداد أحمد ممدوح للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below