20 كانون الثاني يناير 2015 / 10:59 / منذ 3 أعوام

القائد يونس يخطف كل الأضواء والعراق يتقدم في كأس آسيا

(رويترز) - خطف القائد المخضرم يونس محمود كل الأضواء بعدما سجل هدفا وصنع ركلة جزاء ثم أهدرها ليساعد العراق بطل آسيا 2007 على الفوز 2-صفر على المنتخب الفلسطيني والتأهل لدور الثمانية بكأس آسيا لكرة القدم يوم الثلاثاء.

العراقي يونس محمود اثناء مباراة امام منتخب فلسطين بكأس اسيا في ملبورن يوم الثلاثاء. تصوير: تيم ويمبورن - رويترز.

وسجل يونس - الذي لا يرتبط باللعب مع أي ناد منذ أكثر من عام واحد - الهدف الأول بضربة رأس في الدقيقة 48 وأضاف أحمد ياسين الهدف الثاني في الدقيقة 88.

وأصبح رصيد العراق ست نقاط من ثلاث مباريات ليحتل المركز الثاني في المجموعة الرابعة ويتأهل للعب بدور الثمانية يوم الجمعة المقبل امام إيران متصدرة المجموعة الثالثة بينما بقيت فلسطين بلا رصيد.

وقال راضي شنيشيل مدرب العراق ”أعتقد المباراة صعبة وكان يجب أن نحسم الأمور بأنفسنا.. كان الضغط النفسي كبيرا ولو سجلنا هدفا في الشوط الأول لأصبحت الأمور أفضل.. مع المنتخب الإيراني ستختلف الصورة.“

وحافظت اليابان على تصدر المجموعة بعدما حققت انتصارها الثالث على التوالي بالتفوق 2-صفر على الأردن يوم الثلاثاء وستلتقي مع الإمارات في دور الثمانية يوم الجمعة أيضا.

وأجرى أحمد الحسن مدرب فلسطين سبعة تغييرات في التشكيلة الأساسية منها دخول الحارس توفيق أبو حماد بدلا من المخضرم صالح الذي يلعب في الدوري المصري واستقبل مرماه تسعة أهداف في أول جولتين.

وقال الحسن ”أدينا المباراة إلى حد ما بشكل أفضل من المباراتين السابقتين. المنتخب الفلسطيني في أول مباراتين كان يعاني من رهبة البطولة.“

واقترب المنتخب الفلسطيني من التقدم بهدف مفاجئ بعد مرور 21 دقيقة عندما أخفق الحارس جلال حسن في التعامل مع ركلة ركنية لكن المدافع أحمد خلف أبعد الكرة قبل عبد اللطيف البهداري.

وشارك ياسين وجاستن ميرام في التشكيلة الأساسية للعراق خلف القائد يونس وكاد الفريق أن يتقدم بهدف بواسطة ضرغام اسماعيل بعد هجمة مرتدة في الدقيقة 24.

وبعد انتهاء الشوط الأول بالتعادل بدون أهداف انتظر القائد يونس ثلاث دقائق من بداية الشوط الثاني وقابل ركلة ركنية نفذها علي عدنان ووضعها برأسه من مدى قريب في المرمى ليحرز العراق هدفه الثاني فقط في المسابقة القارية المقامة في أستراليا.

واقترب المنتخب الفلسطيني الذي يشارك في كأس آسيا لأول مرة في تاريخه بعد تتويجه بلقب كأس التحدي من إدراك التعادل سريعا عن طريق أشرف نعمان بعد خطأ من سلام شاكر لكنه سدد كرة أنقذها الحارس جلال.

وقال نعمان ”مشاركتنا في حد ذاتها إنجاز للكرة الفلسطينية والشعب الفلسطيني. أعتقد هذه من أفضل مبارياتنا بالبطولة وكانت هناك بعض الأخطاء الفردية كلفتنا نتيجة المباراة. نعتذر للمرة المليون للشعب الفلسطيني.. وإن شاء الله القادم أفضل.“

واحتسبت ركلة جزاء للعراق بعد دقائق قليلة بسبب خطأ من أحمد مهاجنة ضد يونس الذي يبقى يتسم بخطورة كبيرة في الكرات العالية.

ونفذ يونس ركلة الجزاء لكن الحارس أبو حماد - الذي دخل التشكيلة الأساسية لأول مرة - تصدى للتسديدة في الدقيقة 60.

وخرج يونس - الذي خاض أكثر من 130 مباراة دولية - قبل عشر دقائق من النهاية وشارك مروان حسين على أمل تنشيط الهجوم وهو ما حدث حتى سدد ياسين الكرة من حافة المنطقة وأضاف الهدف الثاني.

وكاد عدنان أن يضيف الهدف الثالث بعد توغل من ناحية اليسار قبل أن يسدد الكرة في الشبكة الخارجية لمرمى المنتخب الفلسطيني في اللحظات الأخيرة من ختام دور المجموعات.

وتنطلق منافسات دور الثمانية بعد غد الخميس وتلعب كوريا الجنوبية مع أوزبكستان وأستراليا مع الصين بينما تستكمل المنتخبات المتأهلة للمربع الذهبي في الدور التالي.

إعداد أسامة خيري للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below