غينيا الاستوائية البلد المضيف تسعى للاستفادة من مشجعيها المتحمسين

Wed Jan 21, 2015 5:31am GMT
 

من مارك جليسون

مونجومو (غينيا الاستوائية) (رويترز) - ستعود غينيا الاستوائية للمنافسات في كأس الامم الافريقية لكرة القدم يوم الاربعاء وهي تأمل أن تقودها الجماهير المتحمسة الى دور الثمانية حين تواجه بوركينا فاسو القوية التي تحتاج للفوز.

واحتفظ منتخب بوركينا فاسو بأغلب التشكيلة التي بلغت النهائي قبل عامين في جنوب افريقيا لكنه وضع نفسه تحت بعض الضغط عقب الهزيمة في مباراته الافتتاحية بالمجموعة الأولى أمام الجابون رغم أن العديد من الفرص أتيحت له للانتصار.

وتلقى مرمى غينيا الاستوائية هدف التعادل قرب النهاية وهو ما حرمها من انتصار مهم في المباراة الافتتاحية للبطولة ضد الكونجو يوم السبت الماضي والتي انتهت 1-1.

وتلتقي الكونجو مع الجابون في المباراة الثانية يوم الاربعاء في باتا وهي بحاجة أيضا لنتيجة ايجابية.

وتعين على المنتخب الكونجولي التغلب على عدة مشاكل تتعلق بالفندق والانتقالات وهو أثار غضب مدربه المخضرم كلود لوروا.

وستقطع الجابون - التي هزمت بوركينا فاسو 2-صفر يوم السبت - خطوة واسعة نحو التأهل لدور الثمانية بانتصار آخر.

ويوم الثلاثاء عوضت ساحل العاج تأخرها بهدف وهي تلعب بعشرة لاعبين لتتعادل 1-1 مع غينيا في بداية منافسات المجموعة الرابعة في مالابو وبعدها انتهت مباراة الكاميرون ضد مالي بالنتيجة نفسها.

(اعداد أحمد ماهر للنشرة العربية)