24 كانون الثاني يناير 2015 / 06:33 / بعد 3 أعوام

ركلة ترجيح عموري مهدت طريق الإمارات للمربع الذهبي

سيدني (رويترز) - كانت موهبة عمر عبد الرحمن ”عموري“ لاعب الإمارات حاضرة بقوة في الإطاحة باليابان حاملة اللقب من دور الثمانية لكأس آسيا لكرة القدم رغم أن منتخب بلاده كان يعتمد أساسا على القوة والروح العالية.

لاعبو الامارات عقب الفوز بركلات الترجيح على اليابان في سيدني يوم الجمعة. تصوير: ستيف تريستو - رويترز

وسنحت القليل من الفرص أمام عموري - الذي جذب اهتمام أندية أوروبية بسبب تألقه في كأس آسيا - لإظهار قدراته في ظل هجوم اليابان المستمر على مدار 120 دقيقة من اللعب المفتوح أمام الإمارات.

وبعد انتهاء الوقت الأصلي ثم الوقت الإضافي بالتعادل 1-1 تقدم عموري (23 عاما) لتنفيذ أول ركلة ترجيح للإمارات التي فازت 5-4 لتبلغ الدور قبل النهائي للمسابقة المقامة في أستراليا يوم الجمعة.

وفي مثل هذا الموقف كان أي لاعب شاب سيعاني من التوتر لكن هذا لم يظهر أبدا على عموري الذي وضع الكرة ساقطة في مرمى الحارس إيجي كاواشيما على طريقة التشيكي أنطونين بانينكا منذ نحو أربعة عقود.

وقال مهدي علي مدرب الإمارات ”كانت ركلة رائعة. أعتقد أنها كانت جيدة لأنها أثرت بالسلب على الروح المعنوية للحارس ولقد رأينا أن الحارس بقي في مرماه بعد ذلك.“

وأضاف ضاحكا ”شعرنا بسعادة كبيرة جدا بسبب هذا الهدف لكني طالبته بألا يفعل ذلك مجددا لأن قلبي كاد أن يتوقف.“

وخاض عموري 120 دقيقة أمام اليابان وهو الأمر الرائع بالنسبة للمدرب مهدي في ظل عودة اللاعب من إصابة أبعدته عن الملاعب منذ نوفمبر تشرين الثاني الماضي في خليجي 22 بالرياض.

وجاء تفوق الإمارات بعد أيام قليلة من الخسارة 1-صفر أمام إيران في ختام دور المجموعات وبعد عرض قوي من الفريق العربي.

وقال مدرب الإمارات ”لعبنا بشكل رائع أمام إيران لكننا خسرنا. قلت للاعبين إنه ليس بالضرورة أن نلعب كرة رائعة لكي نفوز. أحيانا يحتاج الفريق للعب بقوة وبروح عالية.“

وأضاف ”أحيانا لا تكون كرة القدم عادلة وهي لم تكن عادلة معنا أمام إيران وأعتقد أننا نستحق الوصول إلى الدور قبل النهائي.“

وستسافر تشكيلة الإمارات إلى نيوكاسل للعب في ضيافة أستراليا بالدور قبل النهائي يوم الثلاثاء المقبل في الظهور الأول للفريق في المربع الذهبي منذ أقيمت المسابقة على أرضها في 1996.

وقال مهدي ”بالطبع فإن الفوز على اليابان سيمنح اللاعبين ثقة كبيرة.. قاتلنا على مدار 120 دقيقة. اللعب مع أستراليا في أستراليا سيكون صعبنا ولدينا يومان راحة بينما تملك أستراليا ثلاثة أيام.“

وأضاف المدرب الذي درس الهندسة ”سنحاول التعافي سريعا واللعب بشكل جيد في المباراة المقبلة.“

وفي المباراة الأخرى بالدور قبل النهائي ستلعب كوريا الجنوبية مع العراق بطل آسيا 2007.

إعداد أسامة خيري للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below