27 كانون الثاني يناير 2015 / 05:59 / منذ 3 أعوام

احتمال نقل لقاء الدولة المضيفة في دور الثمانية بكأس الأمم الافريقية

مشجعو منتخب غينيا الاستوائية خلال مباراة منتخب بلادهم أمام منتخب الجابون في باتا يوم الأحد. تصوير: مايك هوتشينجز - رويترز

ايبيبين (غينيا الاستوائية) (رويترز) - قال الاتحاد الافريقي لكرة القدم يوم الاثنين إن مباراة غينيا الاستوائية صاحبة الضيافة مع تونس في دور الثمانية لكأس الأمم يوم السبت القادم قد تنتقل من استاد ايبيبين الصغير إلى ملعب له مدرجات أكبر.

ويحتوي استاد ايبيبين على خمسة آلاف مقعد فقط وهو ما قد يجعله لا يحتمل الاقبال الجماهير المتوقع بعد فوز غينيا الاستوائية المفاجيء على جارتها الجابون في آخر مباراة لها بدور المجموعات يوم الأحد الماضي.

وقال جونيور بينيام المتحدث باسم الاتحاد الافريقي "هذا تحد واضح وسنتشاور مع الأطراف المعنية بالأمر."

وأضاف "يظل جدول المباريات كما هو لكن لا يوجد في اللوائح ما يمنع حدوث تغيير. نحن محظوظون لوجود لجنتنا التنفيذية واللجنة المنظمة هنا على الأرض وسننظر في كافة السيناريوهات."

لكن المتحدث باسم الاتحاد الافريقي لم يكشف عن أي قرار من الممكن الإعلان عنه.

وسقطت الأمطار بشدة بعد عاصفة قوية يوم الاثنين في مباراة الرأس الأخضر وزامبيا بدور المجموعات وهو ما يزيد الموقف تعقيدا بسبب الحالة السيئة التي أصبحت عليها أرض الملعب في باتا.

وأشار بينيام إلى أن هذا الأمر سيؤخذ بعين الاعتبار لكن الأمن هو الشيء الأكثر أهمية.

وشهدت كأس الأمم الحالية تجاوز مشجعين للأسوار في المباراة الافتتاحية في باتا يوم 17 يناير كانون الثاني الجاري وهو ما تسبب في امتلاء المدرجات التي تسع 35 ألف متفرج عن اخرها.

وفي ملاعب أخرى نجح مشجعون في اقتحام مناطق مخصصة للشخصيات المهمة ووسائل الإعلام في ظل فشل قوات الشرطة في السيطرة على الأمور بسبب ضعف تدريبها.

وفي ايبيبين وهي بلدة صغيرة على الحدود الشرقية للبلاد مع الجابون والكاميرون يستعين المنظمون بأفراد من أكاديمية قريبة للشرطة لفرض الأمن بمساعدة قوات من انجولا.

وجاءت قوة من الشرطة قوامها 350 فردا من لواندا لمساعدة غينيا الاستوائية التي استضافت البطولة بعد تجريد المغرب من حق التنظيم قبل شهرين فقط بسبب مخاوف من فيروس ايبولا.

ومن المقرر اقامة مباراة غينيا الاستوائية مع تونس يوم السبت القادم في الساعة 1900 بتوقيت جرينتش بعد ثلاث ساعات من أول لقاء في دور الثمانية بين الكونجو والكونجو الديمقراطية في باتا.

وقد تفكر السلطات الآن في اقامة المباراتين في باتا التي يوجد بها أكبر استاد في البلاد وهو الذي استضاف المباريات الثلاث لغينيا الاستوائية في دور المجموعات وسط مدرجات ممتلئة عن اخرها.

وسيستضيف الاستاد في باتا أيضا المباراة النهائية للبطولة يوم الثامن من فبراير شباط المقبل.

اعداد أحمد ممدوح للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below