31 كانون الثاني يناير 2015 / 10:44 / بعد 3 أعوام

انتصار آخر لسيرينا على شارابوفا يمنحها اللقب في أستراليا

ملبورن (رويترز) - سببت الأمريكية سيرينا وليامز المصنفة الأولى صدمة جديدة لغريمتها الروسية ماريا شارابوفا بعدما تغلبت عليها 6-3 و7-6 لتفوز ببطولة أستراليا المفتوحة للتنس يوم السبت وتعزز سعيها لأن تصبح الأكثر تتويجا في تاريخ اللعبة بعدما رفعت رصيدها من الألقاب في البطولات الأربع الكبرى إلى 19.

الامريكية سيرينا وليامز عقب فوزها على الروسية ماريا شارابوفا في نهائي بطولة استراليا المفتوحة للتنس في ملبورن يوم السبت. تصوير: توماس بيتر- رويترز

ولم تخسر سيرينا أمام شارابوفا في بطولات اتحاد اللاعبات المحترفات منذ 2004 محققة 15 انتصارا متتاليا ولم تسمح لمنافستها الروسية المصنفة الثانية بإيقاف هذه المسيرة.

وقالت سيرينا في مقابلة أثناء مراسم التتويج ”يا إلهي.. من أين أبدأ؟ يجب أن أشكر ربي على ما حدث.“

وأضافت ”كنت مرهقة وساعدني ربي اليوم.. ليس فقط لكي أحقق الفوز بل لكي أتحلى بالقوة والصحة وفي النهاية تمكنت من التفوق.“

وتابعت قائلة ”علي أيضا تحية ماريا التي لعبت بطريقة رائعة الليلة. لقد كافحت بقوة ولعبت بطريقة جيدة جدا. لقد منحتنا نهائيا رائعا.. ليس فقط لكم أيها المشجعون بل من أجل تنس السيدات.“

واللقب هو السادس لسيرينا في أستراليا وقادها للتساوي مع مواطنتها هيلين ويلز مودي في المركز الثالث بقائمة الأكثر تتويجا.

ولا تتفوق على سيرينا البالغ عمرها 33 عاما في هذه القائمة سوى الأسترالية مارجريت كورت ولديها 24 لقبا والألمانية شتيفي جراف ولديها 22 لقبا.

وقالت سيرينا ”سأحب الحصول على اللقب 22.“

وأضافت ”اللقب 19 كان الحصول عليه صعبا للغاية. احتاج الأمر 33 عاما لأصل إلى هنا. لذلك كنت أحب الوصول لذلك. لكن يجب أولا الحصول على اللقب 20.. ثم اللقب 21.“

وبعد كسر سهل للإرسال في بداية المجموعة الأولى أوقفت الأمطار اللعب 12 دقيقة بينما كانت اللاعبة الأمريكية متفوقة 3-2.

وخلال التوقف اختارت سيرينا التي كافحت للتغلب على إصابتها بنزلة برد وسعال خلال البطولة ترك الملعب بينما انتظرت شارابوفا بداخله.

وردت البطلة الأمريكية إرسال شارابوفا بقوة لتقتنص نقطة حاسمة لتتقدم 5-2.

وبينما نجحت شارابوفا في الفوز بشوط إرسالها التالي فإن سيرينا أنهت المجموعة الأولى بنجاح في 47 دقيقة.

ولم تخسر سيرينا نقطة واحدة في أشواط إرسالها حتى الشوط الثالث من المجموعة الثانية بينما كافحت شارابوفا للبقاء في المباراة.

وحتى حين حصلت على فرص لكسر الإرسال في الشوطين الخامس والسابع من المجموعة كانت سيرينا تعود بقوة وتجهض المحاولة.

وحصلت سيرينا على نقطة للفوز بالمباراة وبالبطولة في الشوط العاشر غير أن شارابوفا سددت ضربة قوية بمحاذاة الخط لتنقذ الموقف.

ومضت اللاعبتان لشوط فاصل للمجموعة الثانية حفل بالندية قبل أن تحسمه سيرينا بإرسال ساحق كان رقم 18 لها خلال المباراة.

وجلست شارابوفا هادئة في مقعدها تحاول ابتلاع مرارة الهزيمة السادسة عشرة على التوالي أمام سيرينا التي جابت الملعب فرحة بالانتصار.

وقالت شارابوفا التي خسرت نهائي 2007 أمام سيرينا وخسرت أمامها كذلك في نهائي فرنسا المفتوحة 2013 ”تحية كبيرة لسيرينا على انتصارها الرائع وأدائها المميز. إنه لشرف لي أن ألعب ضدها.“

وأضافت ”لم أفز عليها منذ فترة طويلة لكني أحب كل مرة أخطو فيها للملعب لمواجهتها لأنها الأفضل كلاعبة تنس.“

اعداد أحمد ماهر للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below