3 شباط فبراير 2015 / 21:54 / بعد 3 أعوام

بايرن بعشرة لاعبين يتعادل 1-1 مع شالكه

برلين (رويترز) - كافح بايرن ميونيخ متصدر دوري الدرجة الاولى الالماني لكرة القدم ليخرج متعادلا 1-1 بملعبه مع شالكه بعدما لعب بعشرة لاعبين منذ الدقيقة 17 يوم الثلاثاء.

ودخل بايرن المباراة بعد هزيمة قاسية تجرعها أمام ملاحقه المباشر فولفسبورج 4-1 في الجولة الماضية كانت الخسارة الاولى له هذا الموسم في الدوري.

ووضع ارين روبن اصحاب الارض في المقدمة بعد 67 دقيقة لكن بايرن عانى بعدما احتسبت ركلة جزاء على جيروم بواتنج ليطرد في الدقيقة 17.

وأخفق شالكه في تسجيل ركلة الجزاء التي انقذها الحارس مانويل نوير بعد تسديدة ضعيفة من ايريك مكسيم شوبو موتينج لكن عقب هدف روبن أدرك بنيديكت هوفيديس التعادل بضربة رأس متقنة في الدقيقة 72 ليخطف نقطة لشالكه الذي بقي رابعا برصيد 31 نقطة.

ونجح بايرن ميونيخ حامل اللقب في الحفاظ على فارق النقاط الثماني الذي يفصله عن فولفسبورج الذي اخفق في تكرار المستوى الرائع في الجولة الماضية ليتعادل 1-1 مع مضيفه اينتراخت فرانكفورت عبر كيفن دي بروين الذي أدرك التعادل في الدقيقة 88 مسجلا هدفه الثالث في مباراتين.

ويملك بايرن 46 نقطة مقابل 38 لفولفسبورج بينما ضيق بروسيا مونشنجلاباخ صاحب المركز الثالث برصيد 33 نقطة الفارق مع فولفسبورج بفوزه 1-صفر على فرايبورج بفضل هدف باتريك هيرمان.

وقال بيب جوارديولا مدرب بايرن للصحفيين ”أنا راض تماما. بالطبع أردنا الحصول على النقاط الثلاث لكن مستوانا كان أفضل (من الجولة السابقة).“

وكان من المفترض أن يكون يوما من الاحتفالات وامتلأ استاد اليانز ارينا بسعته الجديدة 75 ألف متفرج التي تزيد بنحو اربعة آلاف عن حجمه السابق.

لكن المدافع الالماني الدولي بواتنج أفسد فرحة مشجعي صاحب الأرض مبكرا عندما أعاق سيدني سام داخل المنطقة غير أن محاولة شوبو موتينج الضعيفة تصدى لها نوير بسهولة.

وفقد شالكه أغلب طاقته في الشوط الثاني وكان بايرن أكثر فعالية وهو يلعب بعشرة لاعبين.

وقام جوارديولا بمقامرة كبرى عندما أشرك المهاجم روبرت ليفاندوفسكي في منتصف الشوط الثاني لكن التغيير أثمر عندما تسبب مهاجم بولندا في ركلة ركنية لصالح فريقه أسفرت عن هدف روبن.

واحتفل المدرب الاسباني بشدة لدرجة معانقة الحكم الرابع الذي بدت عليه الدهشة لكن سعادته لم تستمر طويلا.

وانتزع هوفيديس تعادلا مستحقا لشالكه بعد خمس دقائق أخرى ليمنح سببا للسعادة إلى مدربه روبرتو دي ماتيو الذي نال لقب دوري أبطال اوروبا مع تشيلسي بعد الفوز على بايرن في النهائي في ميونيخ عام 2013.

ويستضيف بروسيا دورتموند وصيف بطل الموسم الماضي والذي يتذيل الترتيب منافسه اوجسبورج المتألق يوم الاربعاء.

اعداد أحمد ماهر للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below