الساحر ريوس يقود دورتموند لتحقيق أول انتصار على أرضه هذا العام

Fri Feb 13, 2015 10:54pm GMT
 

برلين (رويترز) - تباينت مشاعر أنصار بروسيا دورتموند خلال مباراة انتهت بالفوز 4-2 على ماينتس يوم الجمعة وهو الاول للفريق على ارضه هذا العام ليخرج من منطقة الهبوط في دوري الدرجة الاولى الالماني لكرة القدم.

واحتاج وصيف بطل الموسم الماضي للمحات من مهارات ماركو ريوس الذي مدد هذا الاسبوع عقده مع النادي حتى 2019 حيث سجل اللاعب الدولي الالماني هدفا وهيأ آخر ليرفع الفريق رصيده الى 22 نقطة في المركز 14.

وصعق الفريق الزائر دورتموند في الدقيقة الاولى حينما فشل الحارس رومان فايدنفيلر في تشتيت الكرة ليودعها ايلكين سوتو في الشباك الخالية.

وكاد ريوس ان يدرك التعادل بعدها بدقيقة واحدة في بداية مشتعلة للمباراة لكن تسديدته القوية ارتطمت بالقائم.

وتألق ستيفانوس كابينو الحارس الاحتياطي في ماينتس الذي شارك أساسيا لاول مرة في الدوري الالماني للتصدي لمحاولة بيير ايمريك اوباميانج لكن نيفين سوبوتيتش ادرك التعادل بعد مرور خمس دقائق من بداية الشوط الثاني.

وأفلت المدافع الصربي من رقيبه ليسدد بالرأس من ركلة ركنية لتنطلق احتفالات صاخبة بين الجماهير صاحبة الارض التي كانت قد اطلقت صافرات الاستهجان ضد فريقها بين الشوطين.

وبعدها قلب دورتموند الذي سيواجه يوفنتوس في دور الستة عشر لدوري ابطال اوروبا هذا الشهر الامور رأسا على عقب بعدما سجل ريوس هدفا رائعا.

وأدرك اللبناني يونس معالي التعادل لماينتس في الدقيقة 56 ليصدم الجماهير التي بلغ عددها 80 الف متفرج ثانية.

لكن ريوس هب لنجدة فريقه بعدما قدم تمريرة حريرية ضربت مصيدة التسلل الى زميله اوباميانج ليتقدم دورتموند 3-2 في الدقيقة 71.   يتبع

 
ماركو ريوس لاعب بروسيا دورتموند في صورة من أرشيف رويترز.