17 شباط فبراير 2015 / 15:23 / بعد 3 أعوام

رئيس الاتحاد الروسي للقوى يهاجم الاتحاد الدولي قبل استقالته من منصبه

فالنتين بالاخنتشيف رئيس الاتحاد الروسي لألعاب القوى (الى اليمين) في صورة من أرشيف رويترز.

موسكو (رويترز) - وجه فالنتين بالاخنتشيف رئيس الاتحاد الروسي لألعاب القوى سهام انتقاداته صوب الاتحاد الدولي للعبة يوم الثلاثاء وذلك في خطابه الأخير قبل استقالته من منصبه.

وقال بالاخنتشيف في اجتماع للاتحاد الروسي للقوى قبل أن يستقيل رسميا من منصبه "أريد أن اطلب من الاتحاد الدولي للقوى أن يسعى لتحقيق توازن عادل."

واضاف بالاخنتشيف "عندما يتم سحب 90 عينة دم من رياضيين روس مع سحب تسع عينات فقط في بريطانيا خلال نفس الفترة فان هذا يمثل ظلما."

وتابع "مبدأ اللجوء للمتوسطات اضر بنا. انه لمن الظلم أن تركز كل اهتمامك على عدة دول فقط."

واعلنت الوكالة الروسية لمكافحة المنشطات الشهر الماضي ان ثلاثة من أبطال رياضة المشي الروس على صعيد الاولمبياد وهم أولجا كانيسكينا وفاليري بورتشين وسيرجي كيرديابكين إضافة لسيرجي باكولين بطل العالم 2011 وفلاديمير كانايكين صاحب الميدالية الفضية في بطولة العالم ايضا تم إيقافهم بسبب سقوطهم في اختبارات للمنشطات.

وقال الاتحاد الدولي للقوى يوم الاثنين إن الرياضيين الروس المتورطين في وقائع منشطات كبيرة سيواجهون إجراءات تأديبية خلال الثلاثة اشهر المقبلة في ظل سعي الرياضة للتعامل مع "الأزمة" الحالية.

وبدأ الاتحاد الدولي والوكالة الدولية لمكافحة المنشطات تحقيقا في سباقات المشي الروسية بعدما زعم تحقيق وثائقي بثه تلفزيون ألماني استخدام المنشطات على نطاق واسع في البلاد.

ولم تتمكن رويترز من التأكد من صحة الادعاءات الواردة في التقرير وشجب بالاخنتشيف تلك المزاعم قائلا إنها "مجموعة من الأكاذيب".

واقر بالاخنتشيف رغم ذلك بأن الحرب ضد المنشطات في روسيا لم تحقق النجاح المطلوب.

واضاف "المشكلة الرئيسية هي العمل مع الاقاليم الواقعة داخل حدود دولتنا."

وتابع "حتى الآونة الأخيرة لم تكن تلك الأقاليم تتحمل أي مسؤولية. بالنسبة لهم فان شعورا بالمفاجأة ينتاب مسؤولو تلك الاقاليم عند سقوط أي لاعب في اختبار للمنشطات."

وأكد بالاخنتشيف على قراره بالاستقالة من منصبه كرئيس للاتحاد الروسي.

وقال "سأسلم المسؤولية لنائب الرئيس فاديم زليشينوك والاتحاد في حالة جيدة. لا يوجد شك في هذا."

واضاف "المشكلة الوحيدة هي المنشطات. من حقي أن استمر في الصراع القانوني ضد محطة تلفزيون ايه.ار.دي الالمانية (التي بثت التقرير)."

وتابع "لست آسفا على الاستقالة كما أنني لا اشعر بالإحباط إزاء أي شيء. أتحمل مسؤولية كل ما حدث."

اعداد احمد عبد اللطيف للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below