24 شباط فبراير 2015 / 21:49 / بعد 3 أعوام

يوفنتوس يتفوق على دورتموند رغم خطأ كيليني

تورينو (ايطاليا) (رويترز) - تغلب يوفنتوس الايطالي على آثار خطأ من المدافع جيورجيو كيليني واصابة صانع اللعب اندريا بيرلو في الشوط الأول ليفوز 2-1 على ضيفه بروسيا دورتموند الالماني في مواجهة قوية بذهاب دور الستة عشر لدوري أبطال اوروبا لكرة القدم يوم الثلاثاء.

بول بوجبا لاعب يوفنتوس يسيطر على الكرة خلال مباراة فريقه امام بروسيا دورتموند الالماني بدوري ابطال اوروبا يوم الثلاثاء. تصوير: جيورجيو بيروتينو - رويترز.

ووضع المهاجم الارجنتيني كارلوس تيفيز الكرة في الشباك من مسافة قريبة ليمنح بطل ايطاليا التقدم في الدقيقة 13 لكن تعثر كيليني بعد خمس دقائق أخرى أعطى الفرصة لماركو ريوس لادراك التعادل.

ووسط أجواء حماسية تلقى يوفنتوس لطمة أخرى عندما غادر بيرلو الملعب مصابا بعد مرور نصف ساعة فقط.

لكن الاسباني الفارو موراتا سجل هدفا رائعا قبل نهاية الشوط الأول ليمنح يوفنتوس تقدما ثمينا قبل لقاء الاياب المتوقع أن يشهد الاثارة نفسها.

وقال ماسيميليانو اليجري مدرب يوفنتوس الذي لم يخسر على أرضه في كافة المسابقات التي يشارك فيها منذ أبريل نيسان 2013 ”لعبنا بشكل جيد للغاية وبنظام محكم في الدفاع كما قدمنا عرضا جيدا للغاية في الشوط الثاني.“

وأضاف المدرب السابق لميلانو ”من المؤسف أن يحرز الفريق المنافس هدفا في مرمانا بهذه الطريقة.“

وفي أول مواجهة بينهما منذ فوز دورتموند 3-1 على يوفنتوس في نهائي دوري الأبطال عام 1997 ضغط الفريقان بقوة بالغة وهو ما تسبب في العديد من الأخطاء قبل أن ينتهز بطل ايطاليا فرصة مبكرة ليتقدم عبر تيفيز.

وأرسل تيفيز الكرة ببراعة إلى موراتا الذي انطلق بقوة ناحية اليسار ليرسل تمريرة عرضية فشل الحارس رومان فايدنفيلر في التعامل معها ليهز المهاجم الارجنتيني الشباك من مدى قريب.

لكن كيليني انزلق أرضا بعد خمس دقائق وهو ما منح الفرصة أمام ريوس ليضع الكرة في مرمى الحارس جيانلويجي بوفون.

وبعد خروج بيرلو من صفوف متصدر الدوري الايطالي بسبب الاصابة سيطر دورتموند على مجريات اللعب.

وعلى عكس سير اللعب استعاد يوفنتوس تقدمه قبل دقيقتين من نهاية الشوط الأول بعد تعاون آخر بين تيفيز وموراتا الذي حول تمريرة عرضية من الفرنسي بول بوجبا داخل الشباك.

واستحوذ دورتموند على الكرة لفترات أطول من يوفنتوس في الشوط الثاني مع اعتماد صاحب الأرض على الهجمات المرتدة.

وكاد تيفيز أن يهز الشباك مرة أخرى لكن تسديدته من عند حافة منطقة الجزاء ذهبت بعيدا عن القائم بقليل.

وقال يورجن كلوب مدرب دورتموند ”لم يحالفنا الحظ في الهدف الأول للفريق المنافس ولم ندافع بشكل جيد في الهدف الثاني. انها نتيجة عادلة.“

اعداد أحمد ممدوح للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below