25 شباط فبراير 2015 / 08:04 / بعد 3 أعوام

الحارس هارت يمنح سيتي بعض الأمل بعد تصديه لركلة جزاء أمام برشلونة

مانشستر (انجلترا) (رويترز) - تفوق برشلونة الاسباني تماما على مضيفه مانشستر سيتي أغلب فترات جولة الذهاب لدور الستة عشر بدوري أبطال اوروبا لكرة القدم يوم الثلاثاء لكن الفريق الانجليزي سيدخل مباراة العودة وهو يملك بعض الأمل في الوصول لدور الثمانية للمرة الأولى في تاريخه بفضل حارسه جو هارت.

جو هارت حارس مانشستر سيتي يحتفل في نهاية مباراه لفريقه في روما يوم 10 ديسمبر كانون الاول 2014. تصوير: ماكس روسي - رويترز.

ورغم اهتزاز شباك هارت مرتين في المباراة التي خسرها فريقه 2-1 الا انه تصدى ببراعة لركلة جزاء نفذها المهاجم الارجنتيني ليونيل ميسي في اللحظات الأخيرة من اللقاء.

وكان الممكن أن يسجل ميسي ركلة الجزاء أو أن يتابع الكرة المرتدة من هارت إلى داخل الشباك بضربة رأس بدلا من تسديدها خارج المرمى وهو ما كان سيمنح برشلونة الفوز 3-1 وضمان التأهل إلى حد كبير.

وردا على سؤال ما اذا كان تصديه لركلة الجزاء قد يكون حاسما قال هارت ”أتمنى هذا. سنذهب إلى هناك مع مجموعة كبيرة من المشجعين والثقة أيضا.“

وأضاف ”استجمعنا قوانا في الشوط الثاني وضغطنا بقوة بالغة ولعبنا بشكل جيد من أجل تسجيل هدف وربما الخروج نتيجة جيدة الليلة.“

وتابع ”لم تكن الأمور تسير لصالحنا وفي بعض الأحيان تسير ضد المرء. النتيجة 2-1 فقط وسنذهب هناك بثقة.“

وكان برشلونة فاز 4-1 في مجموع المباراتين على سيتي في نفس المرحلة من البطولة العام الماضي لكن التشيلي مانويل بليجريني مدرب بطل انجلترا ظهر سعيدا برد فعل فريقه بعد أداء ضعيف في الشوط الأول.

وقال بليجريني ”لعبنا بهدوء أكبر في الشوط الثاني وتماسكنا وضغطنا ولعبنا بشكل جيد من أجل الخروج بشيء من المباراة.“

واعترف بليجيرني أن ركلة الجزاء التي تصدى لها هارت ربما حافظت على آمال فريقه في لقاء العودة الشهر القادم.

وقال بليجريني ”كان التصدي في غاية الأهمية. بالطبع هذا يمنحنا فرصة أفضل لمحاولة الفوز على ملعب برشلونة لكن 3-1 كانت ستصبح نتيجة صعبة للغاية من أجل محاولة التعويض.“

وأشاد لويس انريكي مدرب برشلونة بعرض فريقه في الشوط الأول وسط تفوق تام على سيتي بفضل هدفين من لويس سواريز مهاجم اوروجواي.

وقال لويس انريكي ”لعبنا بحرية في الشوط الأول وصنعنا خطورة وتفوقنا في وسط الملعب وكانت رؤيتنا واضحة ناحية المرمى.“

وأضاف ”في الشوط الثاني تسبب المنافس لنا في معاناة بعض الشيء لكن النتيجة أكثر من عادلة.“

ورغم أن ميسي أهدر خمس من آخر عشر ركلات جزاء مع ناديه ومنتخب الارجنتين لا يشعر لويس انريكي بأي قلق.

وقال لويس انريكي ”نعلم انه من الممكن أن تضيع ركلات الجزاء وسينفذ ليونيل ركلة الجزاء القادمة لنا.“

وأضاف ”المواجهة لا تزال مفتوحة لكن حتى في حالة فوزنا 3-1 فان الأمر لم يحسم بعد.“

اعداد أحمد ممدوح للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below