2 آذار مارس 2015 / 15:18 / بعد 3 أعوام

كوبر يقود مصر حتى 2018 لكن عليه أولا بلوغ كأس أفريقيا

القاهرة (رويترز) - حسمت مصر اختيارها بعد أشهر من الانتظار فعينت الارجنتيني هيكتور كوبر مدربا لمنتخبها الوطني لكرة القدم الغائب عن البطولات الكبرى منذ خمس سنوات ومنحته عقدا حتى 2018 لكنه سينتهي ”من تلقاء نفسه“ إن كرر الفريق فشله في التصفيات.

صورة من أرشيف رويترز للأرجنتيني هيكتور كوبر.

وهذا البند في عقد كوبر كان سببا في إنهاء عقد سلفه شوقي غريب في نوفمبر تشرين الثاني الماضي حين انتهى مشوار تصفيات كأس الأمم الافريقية 2015 بأربع هزائم في ست مباريات.

وقال الاتحاد المصري لكرة القدم بموقعه على الانترنت يوم الاثنين إن كوبر سيوقع العقد خلال أيام وإن لجنة تضم رئيسه ونائبه قد شكلت ”لإتمام التعاقد مع المدير الفني واثنين من المساعدين يختارهما المدرب الارجنتيني.“

وقال الاتحاد المصري في بيان بموقعه على الإنترنت بعد اجتماع ”يضم الجهاز الفني أسامه نبيه وأحمد ناجي مدربا لحراس المرمى والدكتور مجدى عبد العزيز طبيبا.“

وأضاف البيان ”كما تم اختيار الدكتور علاء عبد العزيز مديرا إداريا للمنتخب إلى جانب توليه إدارة المنتخبات الوطنية.“

ولم يحدد بيان الاتحاد لا مدة التعاقد ولا قيمته المالية لكن عضو مجلس إدارة الاتحاد محمود الشامي قال لرويترز “عقده ينتهي بنهاية كأس العالم 2018 في روسيا.

”لكن العقد سيفسخ من تلقاء نفسه في حالة عدم تأهل منتخب مصر إلى نهائيات كأس الأمم الافريقية 2017.“

وقال الشامي أيضا ”كوبر سيبدأ على الفور مهام عمله بمجرد التعاقد لأن الاتحاد تأخر في التعاقد مع المدرب.. لدينا ارتباطات دولية تبدأ في يوليو المقبل.“

ولن يملك كوبر - الذي تضم سيرته الذاتية قيادة بلنسية الإسباني لنهائي دوري أبطال أوروبا مرتين خسرهما أمام ريال مدريد ثم بايرن ميونيخ في 2000 و2001 وموسمين مخيبين مع إنترناسيونالي قاد خلالهما تشكيلة مميزة ضمت النجم البرازيلي السابق رونالدو - الكثير من الوقت لترتيب أوراقه في أول تجاربه في أفريقيا إذ سيبدأ في يوليو تموز المقبل مشواره مع المنتخب المصري في تصفيات كأس العالم 2018.

ومصر بلا مسابقة للدوري في هذه اللحظة مع توقف المسابقة بقرار حكومي أثر مقتل 19 شخصا على الأقل في حادث باستاد الدفاع الجوي على مشارف القاهرة قالت السلطات إن سببه تدافع مشجعين بعضهم لا يحمل تذاكر في محاولة للدخول.

ويقول الاتحاد المصري إنه يأمل أن تستأنف المسابقة التي يحمل الأهلي لقبها في نهاية الشهر الجاري.

ولم يستكمل الموسمان التاليان لانتفاضة 2011 لكن الموسم الماضي اكتمل بتتويج الأهلي بعد دورة رباعية لحسم اللقب.

وعانت كرة القدم المصرية بشدة منذ 2011 ففشل المنتخب الوطني في التأهل ثلاث مرات متتالية لنهائيات كأس الأمم الأفريقية وهي بطولة يحمل الرقم القياسي لعدد ألقابها ولديه سبعة بينها ثلاثة متتالية بين 2006 و2010. كما لم تتأهل مصر لنهائيات كأس العالم منذ مشاركتها الثانية في 1990.

وقال عزمي مجاهد المسؤول الإعلامي بالاتحاد المصري لرويترز ”راتبه لن يتجاوز 50 الف دولار وسيعلن الاتحاد في وقت لاحق تفاصيل الجهاز المعاون لكوبر.“

ويفاضل الاتحاد بين هاني رمزي وحمادة صدقي لتولي منصب مساعد المدرب كوبر.

ولكوبر تجربة عربية وحيدة في الإمارات حيث قاد الوصل دون أن يحقق نجاحا.

تحرير اشرف حامد

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below