18 آذار مارس 2015 / 21:44 / بعد 3 أعوام

ميسي يلهم برشلونة للتفوق على سيتي

برشلونة (رويترز) - استلهم برشلونة التألق من نجمه ليونيل ميسي فلم يترك مساحة لضيفه مانشستر سيتي وتفوق عليه كليا 1-صفر بفضل هدف للاعب الوسط إيفان راكيتيتش ليضمن الوصول لدور الثمانية في دوري أبطال أوروبا لكرة القدم يوم الأربعاء.

ليونيل ميسي لاعب برشلونة (الى اليسار) يسدد الكرة على مرمى مانشستر سيتي خلال مباراة الفريقين بدوري ابطال اوروبا لكرة القدم يوم الاربعاء. تصوير: كارل ريسيني - رويترز. تستخدم الصورة في الأغراض التحريرية فقط..

وبدا ميسي في حالة بدنية وذهنية رائعة وأمتع الجماهير صاحبة الارض التي اكتظ بها ملعب نو كامب بحيله الرائعة وسط لاعبي سيتي ليكمل برشلونة الانتصار 3-1 في مجموع مباراتي دور الستة عشر.

وكان بوسع برشلونة الذي تفوق ذهابا في إنجلترا الاكتفاء بالدفاع ومفاجأة ضيفه في الهجمات المرتدة.

وقال لويس إنريكي مدرب برشلونة للصحفيين “توقعت من سيتي هذا الأداء. كانت مباراة فيها الكثير من الفرص وكان بوسعنا تحقيق انتصار أسهل.

“حصلنا على ما أردناه وهو التأهل للدور التالي وأنا سعيد بهذا العرض.

”لعبنا بشكل جيد وستكون هذه دفعة جيدة بالنسبة لنا في مثل هذه المرحلة من الموسم.“

لكن سيتي عانى دفاعيا أمام السرعة والحيوية في صفوف برشلونة وجاء الهدف الوحيد عندما تلقى راكيتيتش تمريرة رائعة من ميسي ليضعها من فوق الحارس في الشباك بعد نصف ساعة فيما أهدر ثلاثي برشلونة الهجومي الخطير عددا كبيرا من الفرص على مدار الشوطين.

وأنقذ اطار مرمى سيتي محاولات لنيمار ولويس سواريز بينما تصدى الحارس مارك اندريه تير شتيجن لركلة جزاء نفذها سيرجيو اجويرو ليبلغ برشلونة دور الثمانية للعام الثامن على التوالي وهو رقم قياسي.

وكان أمل سيتي يتمحور حول تشكيل خط دفاع قوي في مواجهة برشلونة لكن قلب الدفاع فينسن كومباني الذي يواجه العديد من الانتقادات أهدى لبرشلونة فرصة ذهبية بعد خمس دقائق فقط حين خطف منه دانييل ألفيس الكرة ومررها إلى نيمار الذي رد القائم تسديدته الجميلة.

واستحوذ سيتي على الكرة كثيرا لكنه وجد الكثير من الصعوبة كلما افتقدها.

وأنقذ هارت تسديدة قوية من ميسي من زاوية ضيقة بعد عشر دقائق من البداية وكان لمهاجمي برشلونة التفوق في عدد من الالتحامات.

وأحكم برشلونة قبضته على المواجهة حين مرر ميسي الكرة إلى راكيتيتش في مساحة خالية فاستلم الكرة بشكل جيد وسددها من فوق الحارس هارت.

وقبل نهاية الشوط الأول بقليل ركض سواريز باتجاه المرمى لكن محاولته ارتدت من القائم.

واحتسبت ركلة جزاء لصالح أجويرو ضد جيرار بيكي قبل 12 دقيقة من النهاية لكن الحارس تير شتيجن تصدى لتسديدة الهداف الأرجنتيني.

إعداد سامح البرديسي للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below