23 آذار مارس 2015 / 00:42 / منذ 3 أعوام

تيفيز يقود يوفنتوس لانتصار جديد بنتيجة 1-صفر.. وروما يفوز

روما (رويترز) - أحرز كارلوس تيفيز مهاجم الارجنتين هدفا رائعا في الشوط الأول ثم أهدر ركلة جزاء ليفوز يوفنتوس حامل اللقب وصاحب الصدارة 1-صفر على ضيفه جنوة في دوري الدرجة الأولى الايطالي لكرة القدم يوم الأحد.

كارلوس تيفيز لاعب يوفنتوس يحتفل باحراز هدف في مرمى جنوة في دوري الدرجة الأولى الايطالي لكرة القدم يوم الأحد. تصوير: جورجيو بيروتينو -رويترز

وهذا الانتصار الثالث على التوالي في الدوري ليوفنتوس بنفس النتيجة ليعزز حامل اللقب موقعه في الصدارة برصيد 67 نقطة متقدما بفارق 14 نقطة على روما صاحب المركز الثاني - الذي تغلب أيضا 1-صفر على مضيفه المتواضع تشيزينا - مع تبقي عشر جولات على نهاية المسابقة.

ورغم الفارق الذي يتفوق به يوفنتوس في الصدارة اتسمت تعليقات ماسيليميانو اليجري مدرب المتصدر بالحذر وهو يقول لمحطة سكاي سبورتس ايطاليا التلفزيونية ”لم نفز بأي شيء حتى الآن. سنحتفل عندما يحين الوقت.“

وتلقى تيفيز تمريرة من كلاوديو ماركيسيو عند حافة منطقة الجزاء في الدقيقة 25 ليتجاوز اندريا برتولاتشي وسيباستيان مايو قبل أن يسدد ببراعة في شباك الحارس ماتيا بيرين.

لكن تيفيز هداف الدوري هذا الموسم برصيد 16 هدفا أهدر ركلة جزاء بعد مرور ساعة من اللعب عندما تصدى اوجينيو لامانا الحارس البديل لجنوة لمحاولة المهاجم الارجنتيني.

وكان لامانا نزل أرض الملعب قبل تسع دقائق بدلا من بيرين المصاب ليتصدى لركلة الجزاء ببراعة.

ولاحت لجنوة فرصة لادراك التعادل مع تبقي عشر دقائق على النهاية لكن اندريا بارزالي أبعد الكرة من على خط المرمى بعد تسديدة دييجو بيروتي من تمريرة عرضية لفاكوندو رونكاليا.

وقال اليجري ”عودة بارزالي مهمة للغاية. انه يسمح لنا باللعب بثلاثة أو أربعة لاعبين في خط الظهر.“

وكان بارزالي أصيب في كعب قدمه اليمنى خلال الصيف الماضي وعاد للملاعب قبل عشرة أيام فقط.

وجنوة هو الفريق الذي تغلب على يوفنتوس في الدوري هذا الموسم لكن رصيده توقف الآن عند 37 نقطة من 27 مباراة في المركز التاسع.

وأحرز دانييلي دي روسي هدفا في الشوط الأول من مدى قريب ليمنح روما المتراجع فوزه الأول في خمس مباريات على ملعب تشيزينا.

وقال راديا نينجولان لاعب وسط روما للصحفيين ”اليوم كانت معركة من أجل الفوز. أمامنا عشر مباريات متبقية.“

واستفاد دي روسي - الذي ارتدى شارة القيادة في غياب فرانشيسكو توتي المصاب - من تمريرة خوسيه اوليباس العرضية المنخفضة في الدقيقة 41 ليسجل هدفه الثاني هذا الموسم.

وبقي لاتسيو متأخرا بنقطة واحدة وراء روما بعد فوزه 2-صفر على فيرونا. ومنحت ضربة رأس من فيليبي اندرسون وتسديدة قوية من ركلة حرة نفذها انطونيو كاندريفا سادس انتصار على التوالي للاتسيو.

وحافظ سامبدوريا على آماله في التأهل للدوري الاوروبي الموسم المقبل بعد تغلبه 1-صفر على ضيفه انترناسيونالي مستفيدا من هدف سجله ايدر من ركلة حرة.

ويحتل فريق المدرب سينيشا ميهايلوفيتش المركز الرابع برصيد 48 نقطة متقدما بنقطة واحدة على نابولي الذي أحرز هدفا متأخرا لينتزع التعادل 1-1 على أرضه مع اتلانتا المهدد بالهبوط والذي طرد منه اليخاندرو جوميز عقب حصوله على الانذار الثاني.

ورغم أن صاحب الأرض لعب 35 دقيقة بتفوق عددي إلا أنه تأخر في الدقيقة 72 عندما استفاد ماوريسيو بينيا من خطأ هنريك. وسجل لاعب نابولي البديل دوفان زاباتا هدف التعادل بضربة رأس قبل دقيقة واحدة على النهاية.

وتعادل فيورنتينا صاحب المركز السادس 2-2 مع اودينيزي بفضل ثنائية في الشوط الثاني من ماريو جوميز ولديه الان 46 نقطة.

وخسر بارما متذيل الترتيب - الذي أشهر إفلاسه الاسبوع الماضي - على أرضه أمام تورينو 2-صفر ليتلقى هزيمته 20 في 26 مباراة بعد طرد القائد اليساندرو لوكاريلي في الدقيقة 36.

وسجل ريكاردو سابونارا هدفين في الشوط الثاني ليفوز امبولي 3-1 على ساسولو.

اعداد أحمد ماهر للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below